إيران تتوعد بالرد الحتمي لوقاحة الكيان الصهيوني القاتل للاطفال والعنصري

أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية جريمة الكيان الصهيوني في الهجوم الصاروخي على أطراف دمشق، والذي أدى إلى استشهاد اثنين من المدافعين عن المرقد المقدسة من الحرس الثوري الإيراني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه استنكر المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زاده الهجوم الصاروخي على أطراف دمشق، والذي أدى إلى استشهاد اثنين من المدافعين عن المرقد المقدسة من الحرس الثوري الإيراني .

وأعرب خطيب زاده عن تعازيه لأسر الشهيدين ورفاقهما في حرس الثورة الاسلامية، مضيفا ان هذه الاعمال الاجرامية للكيان الصهيوني نابعة من نزعة العدوان والاحتلال.

وشدد المتحدث باسم الخارجية الايرانية على الرد الحتمي تجاه وقاحة الكيان الصهيوني، مضيفا ان الاحتلال يجب ان يدفع ثمن هذه الاعمال العنصرية، كما ان هو أحد الأهداف الرئيسية لمحور المقاومة في المنطقة هي اخضاع الكيان الصهيوني القاتل للاطفال والعنصري.

/انتهى/

رمز الخبر 1922448

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =