الاحتلال يطرق باب الوسطاء لتخوفه من العمليات

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) عبد اللطيف القانوع، اليوم الثلاثاء، إن طرق الاحتلال الصهيوني باب الوسطاء وإجرائه زيارات مستمرة لبعض الدول يؤكد تخوفه ورعبه من العمليات المتواصلة ضد قطعان المستوطنين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) عبد اللطيف القانوع، أكد اليوم الثلاثاء القانوع، في تصريح صحفي له، أن الشعب الفلسطيني ماض في معركته مع الاحتلال وموحد في مواجهته، مشيراً إلى أن حالة الاستبسال والصمود المستمرة وتصاعد العمل المقاوم في الضفة والقدس تؤكد أن شعبنا لا يمكن أن يمنح الاحتلال فرصة الاستفراد بالقدس المحتلة.

وشدد على أن إجراءات الاحتلال من حشد المئات من جنود الاحتياط في الضفة، والملاحقات والاعتقالات لم تنجح في كسر إرادة شعبنا والشباب الثائرين، مؤكدا أن شعبنا يرسم اليوم مشهد استبساله وإخفاق الاحتلال.

وتعيش مدينة القدس المحتلة منذ أيام توترا متصاعدًا في ظل اعتداءات جنود الاحتلال وشرطته على المصلين والمرابطين في منطقة باب العمود، وتنفيذ قوات الاحتلال حملات مداهمة واعتقال وإعدام ميداني في جنين ومحافظات أخرى بالضفة المحتلة.

/انتهى/

رمز الخبر 1922885

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 10 =