القضايا الفنية المتعلقة بمفاوضات فيينا تحددت وانجزت

اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية، محمد اسلامي، ان القضايا الفنية المتعلقة بمفاوضات فيينا، انجزت وتحددت.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية، محمد اسلامي، اشار في تصريح له اليوم الاربعاء، الى اكتمال صيانة المنشات والمواقع النووية التالفة، قائلا: "وفقا لقانون العمل الاستراتيجي حول الغاء الحظر، فإن نشاطات هذه المواقع، بما في ذلك الماء الثقيل في مفاعل اراك، قائمة كمّا ونوعا".

وفيما يخص القضايا الفنية المتعلقة بمفاوضات فيينا، اكد انها اكتملت وتحددت، سوى القضايا السياسية العالقة التي تعود الى وزارة الخارجية.

واشار الى بعض التقارير التي صدرت عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية خلال السنوات الاخيرة، والتي تعارضت مع نشاطات ايران النووية؛مبينا ان سوّيت عبر المشاورات التي جرت في هذا الخصوص؛ والمباحثات بين ايران والوكالة الدولية قائمة بناء على اتفاق الضمانات.

واردف اسلامي: "ان تلك التقارير كانت معدة على اساس اتهامات مزعومة روّج لها الكيان الصهيوني والزمر المعادية للثورة الاسلامية"؛ مؤكدا على ان هؤلاء يسعون منذ سنوات طويلة لتوجيه التهم الى ايران واعطاء معلومات مزيفة لاثارة التوترات، لكننا نحتفظ بعلاقاتنا الطبيعية مع الوكالة الدولية.

/انتهى/

رمز الخبر 1923217

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 12 =