مؤامرة كردية لفتح جبهة بين الحشد الشعبي وتركيا

كشف النائب السابق حامد الموسوي، الاحد، عن وجود مؤامرة يتعرض لها الحشد الشعبي من قبل بعض الأحزاب الكردية لاستمرارها في عملية تهريب النفط لخارج البلد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال الموسوي إن “هناك مؤامرة إقليمية ودولية لاستهداف الحشد الشعبي من خلال فتح جبهة تركية “،مشيراً إلى أن “الأطماع الكردية تسعى لاخراج الحشد من مناطق الشمال للهيمنة على هذا المناطق الإستراتيجية من أجل تهريب النفط”.

وأضاف أن “هناك حقول نفطية في سهل نينوى يمنع الحشد الشعبي والوجود الحكومي بالقرب منها لضمان عملية استمرار تهريب النفط لتركيا والدول الأخرى”.

وأشار إلى أن “حقول النفط الموجودة في سهل نينوى تسيطر عليها قوات البيشمركة والتي تمنع اي تواجد حكومي يقترب من هذه الحقول”.

/انتهى/

رمز الخبر 1923296

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 11 =