شعوب المنطقة لن تقبل بالتطبيع/ علاقتنا تاريخية مع كافة الطوائف في لبنان

أكد وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبداللهيان لدى استقباله وزير الثقافة اللبناني محمد وسام المرتضى ان الشعوب المقاومة في المنطقة لن تقبل ابدا بالتطبيع مع الكيان الصهيوني الارهابي، مشدداً على أن "ايران مستعدة لتعزيز التعاون الاقتصادي مع لبنان اذا اراد الشعب اللبناني وحكومته ذلك".

وافادت وكالة مهر للانباء أن "عبداللهيان" أشاد في هذا اللقاء بمقاومة الشعب اللبناني امام الاعتداءات المستمرة للكيان الصهيوني المؤقت معتبرا اياها انموذجا ساطعا لشعوب المنطقة قائلا " من اجل ذلك لن ترضخ الشعوب المقاومة في منطقتنا للتطبيع مع الكيان الصهيوني الارهابي والقاتل للاطفال.

كما اشار امير عبداللهيان الی المكانة الخاصة التي يحظى بها لبنان في السياسة الخارجية الايرانية معتبرا العلاقات الجيدة التي تربط الشعب الايراني مع كافة الطوائف والجهات اللبنانية بأنها تاريخية.

وفيما يتعلق بالاوضاع الاقتصادية الصعبة في لبنان قال امير عبداللهيان "رغم الحظر الغربي الظالم فان ايران مستعدة لتعزيز التعاون الاقتصادي مع لبنان اذا اراد الشعب اللبناني وحكومته ذلك".

وزير الثقافة اللبناني: الحكومة جاهزة لتطوير العلاقات الودية مع كافة الأصدقاء

من جانبه اشار وزير الثقافة اللبناني بالمكانة الخاصة لايران في الشرق الاوسط قائلا ان الحكومة اللبنانية مستعدة لتطوير العلاقات الودية مع كافة الدول الصديقة والشقيقة في المنطقة وايران على وجه الخصوص.

واشار الوزير المرتضى الى المشاكل الاقتصادية والحاجات الرئيسية للشعب اللبناني قائلا "ان الحكومة اللبنانية والشعب اللبناني سيعملان وفق المصالح الوطنية في تلبية الحاجات الاساسية ولن ينتظران ابدا المساعدات والحلول التي تقدمها الاطراف الخارجية".

/انتهى/

رمز الخبر 1923686

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha