الجهاد الإسلامي: اعتداء الاحتلال على جثمان "أبو عاقلة" تأكيد واضح أن قتلها كان مقصوداً

اكدت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، أن اعتداء قوات الاحتلال على جثمان الشهيدة شيرين أبو عاقلة وعلى المشيعين، تأكيد واضح أن قتلها كان مقصوداً.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال المتحدث باسم الحركة عن الضفة الغربية طارق عز الدين، إن الاحتلال يثبت أمام مرأى العالم مدى عدائه للانسانية وعدم احترامه لكرامة الموتى، معتبرًا أن استمرار الاحتلال بممارسة عدوانه على الشعائر المقدسة جريمة مكتملة تستوجب ملاحقته عليها.

وأضاف عز الدين، أن انتقال العدوان الصهيوني من مخيم جنين إلى القدس والاعتداء على جنازة الشهيدة شيرين أبو عاقلة، هو سياسة ممنهجة ومخطط لها من قبل حكومة وقادة الاحتلال.

وطالب المتحدث باسم الحركة، المجتمع الدولي عدم السكوت على هذا الارهاب المنظم والمقصود، الذي يستهدف الأحياء والأموات من أبناء شعبنا الفلسطيني.

وشدد عز الدين، أن شيرين ستيقى أيقونة الصحفيين الأحرار في فلسطين، وشمسها لن تغيب عن المخيم الذي ارتقت روحها على ثراه الطاهر.

/انتهى/

رمز الخبر 1923715

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =