قائد الثورة الاسلامية يوعز بمحاكمة ومعاقبة مرتكبي حادث "انهيار مبنى متروبول"

أمر قائد الثورة الاسلامية خلال رسالة تعزية لضحايا حادثة انهيار مبنى متروبول السلطات بملاحقة ومعاقبة مرتكبي هذا الحادث باسرع وقت ممكن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أمر قائد الثورة الاسلامية خلال رسالة تعزية السلطات بملاحقة ومعاقبة مرتكبي حادث انهيار مبنى متروبول في مدينة آبادان في جنوب غرب إيران.

وتم قراءة نص رسالة القائد في اجتماع استثنائي بحضور رئيس الجمهورية حول موضوع مراجعة تقارير الوفود إلى مدينة آبادان ومتابعة آخر الإجراءات المتخذة.

نص الرسالة فيما يلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

إن حادث آبادان المؤسف بالإضافة إلى ضرورة التحرك السريع والاستعانة بكافة القدرات لتقليل الخسائروخفض الضحايا هو الأمر الذي أصبح الآن في غاية الأهمية، ان مهمة ملاحقة مرتكبي الحادث ومعاقبتهم بالتعاون مع القضاء بالإضافة إلى جهود المكثفة لمنع تكرار هذه الحوادث في جميع أنحاء البلاد تقع مسوؤليته على عاتق جميع المسؤولين.

وأعرب سماحة قائد الثورة عن المواساة لذوي منكوبي الحادث وسائلا الباري تعالى بان يمن عليهم بجميل الصبر ويمنحم جزيل الاجر.

ويذكر ان حادث انهيار مبنى "متروبول" في مدينة آبادان الذي وقع ظهر الاثنين ادى الى مصرع 19 شخصا واصابة اكثر من 30 آخرين حسب احدث احصائية صدرت من الجهات الصحية المعنية ومازالت اعمال الاغاثة والانقاذ مستمرة للعثور على ناجين محتملين او انتشال جثث قتلى آخرين.

/انتهى/

رمز الخبر 1924070

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =