وزير الثقافة الإيراني: لا قيود امام تطوير العلاقات مع البرازيل

اكد وزير الثقافة والارشاد الاسلامي، محمد مهدي اسماعيلي، خلال لقائه اليوم الاثنين السفير البرازيلي لدى ايران، لودمار غونساليس داغيارينتو، على ان توسيع العلاقات الثقافية بين ايران ودولة البرازيل لا تواجه اي عقبات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الثقافة والارشاد الاسلامي، محمد مهدي اسماعيلي، اعلن خلال لقائه اليوم الاثنين السفير البرازيلي لدى ايران، لودمار غونساليس داغيارينتو، استعداد وزارة الثقافة الايرانية على تنظيم برامج ومناسبات ثقافية وفنية مشتركة مع البرازيل.

وأشار إلى المستوى الرفيع للتعاون الاقتصادي القائم بين طهران وبرازيليا، تطلع اسماعيلي الى توسيع نطاق التعاون الثقافي الثنائي ايضا.

ولفت في هذا السياق الى وجود فرص لتعاون البلدين في مجال الانتاج السينمائي واقامة اسابيع افلام مشتركة، نظرا لدور هذه النشاطات في تعزيز معرفة الشعبين على بعضهما الاخر.

ودعا وزير الثقافة والارشاد الاسلامي ايضا الى توقيع اتفاقات التوامة بين المدن الايرانية والبرازيلية؛ مصرحا ان ايران بمدنها مستعدة لاستضافة سياح كاس العالم لكرة القدم 2022 في قطر.

ومن جهته،اكد السفير البرازيلي في طهران، على دور الدبلوماسية الثقافية الاساسي لتعزيز الاواصر الشعبية واحباط الدعايات المسيسة التي يروج لها الغرب ضد ايران.

ودعا داغیارينتو خلال اللقاء مع اسماعيلي اليوم، الى تجسيد القواسم الثقافية المشتركة بين الشعبين الايراني والبرازيلي؛ وعلى سبيل المثال عرض افلام لفنانيين برازيليين في ايران لكي يتعرف الشعب الايراني على ثقافة البرازيل وفنونها.

واعرب السفير البرازيلي عن امله في حسم مذكرة التوأمة بين مدينتي "ابادان" (جنوب غربي ايران) و"سانتوس" بولاية "ساو باولو" البرازيلية "اللتين ستمثلان رياضة كرة الكرة في البلدين"، قبل انطلاق مونديال قطر 2022.

/انتهى/

رمز الخبر 1924504

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha