امير عبداللهيان يعلن عن استعداد القطاع الخاص الإيراني لتطوير العلاقات الاقتصادية مع بوليفيا

أعلن وزير الخارجية الايراني عن استعداد القطاع الخاص الإيراني لتطوير العلاقات الاقتصادية مع بوليفيا وتنفيذ مشاريع البنية التحتية في هذا البلد وزيادة التجارة الثنائية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه التقى مساعد وزير خارجية بوليفيا فردي ماماني والوفد المرافق له، الذين زاروا الجمهورية الإسلامية الايرانية لعقد أول لجنة اقتصادية مشتركة والاجتماع الرابع للمشاورات السياسية، بوزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان.

وأشار أمير عبد اللهيان في هذا الاجتماع إلى أهمية العلاقات بين إيران وأمريكا الجنوبية، وذكر أن تطوير التعاون مع بوليفيا مهم بالنسبة للجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وأعلن وزير الخارجية الايراني عن استعداد القطاع الخاص في الجمهورية الإسلامية الايرانية لتطوير العلاقات الاقتصادية مع بوليفيا، وتنفيذ مشاريع البنية التحتية في هذا البلد وتصدير الخدمات الفنية والهندسية إلى بوليفيا وزيادة التجارة الثنائية في المجالات ذات الاهتمام بما في ذلك الزراعة.

وفي هذا الاجتماع، اعتبر مساعد وزير خارجية بوليفيا ان هذه الزيارة مفيدة للتعرف على القدرات العالية للجمهورية الإسلامية الايرانية، واكد على ضرورة التعاون والتضامن بين البلدين لتعزيز التعددية و تعزيز السلم والأمن الدولي.

ووصف فردي ماماني ان قدرات إيران العالية في مجالات الصناعة والعلوم والتكنولوجيا والطب بأنها مثيرة للعجب واعتبر عقد اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين فرصة مهمة لتطوير العلاقات بين البلدين.

/انتهى/

رمز الخبر 1926219

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha