الأردن يوقع اتفاقا مع الاحتلال بشأن المياه وسط غضب شعبي

أمضت المملكة الأردنية وكيان الاحتلال،يوم أمس على هامش قمة المناخ المنعقدة في شرم الشيخ، على إعلان نوايا بشأن المياه، وسط غضب شعبي من اتفاقية "الماء مقابل الكهرباء".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه ذكرت وكالة "بترا" الرسمية، أن إعلان النوايا يتضمن إعادة تأهيل وتحسين بيئة ونظام المياه لنهر الأردن والبحر الميت. وأشارت الوكالة إلى أن الإعلان أمضاه وزير المياه والري الأردني محمد النجار، ووزير حماية البيئة "الإسرائيلي" تمار زاندربرغ.

وهذا التعاون الأردني - "الإسرائيلي"، يتزامن مع توقيع الأردن وكيان الاحتلال والإمارات مذكرة تفاهم تنص على "تسريع إنجاز دراسات الجدوى" المتعلقة بمشروع "الماء مقابل الكهرباء" على هامش قمة المناخ في مدينة شرم الشيخ المصرية.

ولاقى هذا التفاهم رفضا لدى الشارع، حيث تظاهر آلاف الأردنيين، الجمعة الماضي، في وسط العاصمة عمّان، رفضاً لتوقيع الحكومة اتفاقية "الماء مقابل الكهرباء".

وانتقد المحتجون استمرار "العبث بالدستور"، هاتفين بشعارات ترفض الاتفاقيات مع الاحتلال، بينها اتفاقيتا "وادي عربة" والغاز مع الاحتلال.

/انتهى/
رمز الخبر 1928008

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha