المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية يدين الاعمال الارهابية في العراق

أدان المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية في بيان صادر عنه اليوم الاربعاء الاعمال الارهابية التي وقعت في العراق .

وأفادت وكالة مهر للانباء ان المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية طالب في بيان اصدره بهذا الشان من كافة العلماء والمفكرين الاسلاميين في أرجاء العالم ان يحتكموا الى العقل وبعد النظر كي لا يفرطوا بمصالح الامة الاسلامية وان لايقفوا متفرجين غير مكترثين بما يجري من مشاهد مؤلمة , بل يجب عليهم اتخاذ موقف اسلامي  من خلال إدانة هذه الجرائم التي ترتكب باسم الاسلام والمقاومة والجهاد في سبيل الله .
واشار البيان  الى التقارير والأنباء التي تبثها وسائل الاعلام الاقليمية والدولية حول الاوضاع في العراق تتحدث عن مقتل العديد من المدنيين العزل وتفجير المساجد والحسينيات وأعمال ارهابية مهولة تعيد الى الاذهان ذكرى جرائم النظام البعثي السابق .
واعرب عن اسفه البالغ لان جميع هذه الجرائم ترتكب باسم الاسلام والدفاع عن الشعب ومقاومة المحتلين حيث يعتبر مرتكبيها الضالين ما يقومون به من اعمال اجرامية وارهابية بانه جهاد في سبيل الله , متغافلين عن ان جرائمهم تطال النساء والاطفال الابرياء وعموم الناس في الاسواق والشوارع خاصة الشيعة منهم الذين تحملوا أضرارا وخسائر فادحة , دون قوات الاحتلال ./انتهى/

رمز الخبر 208762

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =