استئناف العمل بمعمل UCF اصفهان لايعني قطع التعاون مع الوكالة الدولية

أكد نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان أستئناف العمل بمعمل UCF اصفهان باشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية لايعني قطع التعاون مع هذه الوكالة .

 وافادت وكالة مهر للانباء ان نائب رئيس مجلس الشوري  الاسلامي " محمد رضا باهنر " أكد ذلك للسفير الياباني في طهران " هيده آكي دوميتشي " وشدد علي ان مواصلة المفاوضات مع الدول الاوروبية الثلاث واستمرار التعاون البناء مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية يعتبرعاملا مؤثرا للغاية في تعزيز الثقة بين دول العالم .
 وأشار " باهنر " الى المكانة التي تمتع بها اليابان في السياسة الخارجية الايرانية مؤكدا رغبة المسؤولين الايرانيين بتعزيز التعاون مع هذا البلد في كافة المجالات, واكد  علي ضرورة رفع مستوى التشاور السياسي بين البلدين بشأن التطورات المهمة الحاصلة في المنطقة والعالم من اجل تعميق العلاقات الثنائية بين الجانبين .
  كما شدد نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي ان ايران يمكن ان تكون مركز استثمارات لليابان في الشرق الاوسط
  مؤكدا دعم الحكومة والمجلس لمثل هذا التعاون .
 وتطرق أيضا الى النشاط النووي السلمي الذي تعتمده طهران معتبرا عملية تخصيب اليورانيوم وفق القرارات ومعاهده الحد من الانتشار النووي ( NPT ) حقا مشروعا لايران موكدا على ان السياسة العامة للنظام قائمة على مبدأ المصالح الوطنية وشدد علي ان طهران لن تغير هذه السياسة العامة للبلاد .
 من جهته أعرب السفير الياباني عن سروره لبدء عمله في ايران مؤكدا عزمه على تعزيز وتوثيق العلاقات الثنائية بين البلدين .
 ووصف " هيده آكي دوميتشي " الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه بالبلد الكبير والمهم في المنطقة معربا عن أمله بأن يؤدي استمرار تعاون ايران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى بلوغ طهران مكانتها السياسية والاقتصادية في المجتمع الدولي .
 وأكد السفير الياباني مجددا دعوة مسؤولي البرلمان الياباني الى نائب رئيس مجلس الشوري الاسلامي لزيارة اليابان موضحا ان مثل هذه الزيارات والمباحثات تساهم في تعزيز العلاقات الثنائية على المدى البعيد ./انتهى/

رمز الخبر 213460

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 15 =