نائب الرئيس العراقي يتعهد بطرد عناصر منظمة مجاهدي خلق الارهابيه من العراق

تعهد نائب الرئيس العراقي " عادل عبد المهدي " بطرد عناصر منظمة مجاهدي خلق الارهابيه من الاراضي العراقية.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان " عبد المهدي " اكد ذلك لدي زيارته مدينة مشهد المقدسه (شمال شرق ايران) قائلا " كونوا على ثقة بان هذه المجموعة سوف لن تبقى في العراق ونحن سنخرجهم من هناك وسنسلم المجرمين منهم الى يد العدالة ".
 واشار المسؤول العراقي الى ارتباط هذه المنظمة الارهابية بالنظام العراقي البائد قائلا " اننا كنا نعارض قبل وبعد الاطاحة بنظام صدام حسين تواجد هذه المجموعة على اراضينا ".
 واضاف " ان عناصر هذه المنظمة لم يقتلوا ابناء الشعب الايراني فحسب بل طالت جرائمهم العراقيين ايضا لانهم في الحقيقة كانوا جزءا من جهاز استخبارات صدام حسين وجيشه في قمع العراقيين ".
 ويزور نائب الرئيس العراقي " عادل عبد المهدي " الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه منذ يوم الاحد الماضي حيث التقى عددا من كبار المسؤولين السياسيين وفي مقدمتهم الرئيس " محمود احمدي نجاد " وبحث معهم العلاقات الثنائية وسبل تطويرها بين البلدين فضلا عن القضايا ذات الاهتمام المشترك على الصعيدين الاقليمي والدولي. / انتهي/

رمز الخبر 260395

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =