هاشمي رفسنجاني: انصار وطلبه الشهيد نواب صفوي يعتبرون ذخائر الثوره

اعتبر رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام انصار وطلبه الشهيد " السيد مجتبي نواب صفوي " ذخائر الثوره الاسلاميه وذلك في مراسم تخليد الذكري السنويه الخمسين لاستشهاده علي يد النظام الملكي المقبور.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام " اكبر هاشمي رفسنجاني " قد وصف الشهيد السيد " مجتبي نواب صفوي " الذي استشهد علي يد نظام الشاه المقبور من الشخصيات السياسيه التي كانت تحشد الجماهير ضد النظام الذي غضب لهذه الشعبيه فعمد الي قتله وعدد من اصحابه.
 واكد " هاشمي رفسنجاني " ان نهضه الشهيد " نواب صفوي " اثارت صحوه عظيمه للغايه لدي الطلبه في الحوزه العلميه مشيرا الي التحاق عدد كبير من العلماء والفضلاء وشبان الحوزه بحركته الاسلاميه موضحا ان هذه النهضه اصبحت تبلورا حديثا لسياده الاسلام في عهد النظام المقبور وبعد انتصار الثوره الاسلاميه.
 واشار الي تشكيل الجبهه الوطنيه في عهد الشاه المقبور موكدا ان هذه الجبهه استطاعت بفضل دعم الحوزه العلميه وآيه الله السيد ابو القاسم الحسيني الكاشاني ان تفرض نفسها علي الواقع السياسي حينذاك الا ان تنصلها عن القيم والمباديء الاسلاميه ادي الي الحاق ضربه كبيره بسياده الاسلام الذي كان يدعو اليه " نواب صفوي " والسيد الكاشاني.
 وشدد علي ان انتصار الثوره الاسلاميه في ايران وانتشار الصحوه الدينيه في اصقاع العالم رهين لجهود الشهيد " نواب صفوي " وانصاره ودور المرجعيه الرشيده في ذلك العهد التي كانت تتمثل بالعالم الاسلامي الكبير آيه الله " محمد حسين الطباطبائي البروجردي " وآيه الله الكاشاني وموسس النظام الاسلامي في ايران الامام الخميني (رض). / انتهي/

رمز الخبر 279056

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =