فرنسا والمانيا تؤكدان علي ضرورة تسوية الملف الايراني سلميا

أكد الرئيس الفرنسي "جاك شيراك" والمستشارة الالمانية "انجيلا ميركل" في اجتماع عقد بينهما على ضرورة تسوية الملف النووي الايراني بالطرق السلمية .

 وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن صحيفة "دي فولت" الالمانية ان قادة فرنسا والمانيا بحثا في اجتماعهما أمس آخر التطورات في الملف النووي الايراني مشيرين الى ضرورة العثور على حل دبلوماسي لهذا الملف .
 وقالت المستشارة الالمانية في هذا الشأن ان " الحكومة الالمانية لا زالت تؤكد رغبتها بالتحاور مع ايران ".
 وأكد الرئيس الفرنسي من جهته ان " فرنسا هي ايضا من الدول التي تريد مواصلة الحوارمع ايران ".
 وأشارت هذه الصحيفة في تقريرها الى تصريحات وزير الخارجية الالماني "فرانك - والتر اشتاين ماير" خلال لقائه بنظيره الفرنسي "فيليب دوست بلازي" التي قال فيها " نظرا لان ايران رفعت من مستوى تعاونها مع المجتمع الدولي فان من الضروري لها ان تسعى الى ازالة الغموض المتبقي حول ملفها النووي "./انتهى/

رمز الخبر 303699

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =