وزير خارجية ماليزيا : المفاوضات هي السبيل الوحيد لتسوية القضية النووية الايرانية

اكد وزير خارجية ماليزيا ان ايران لم تنتهك مطلقا معاهدة حظر الانتشار النووي مشددا على حق الجمهورية الاسلامية بانتاج الطاقة النووية.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان وزير الخارجية الماليزي سيد حميد البار وصف في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الايراني بطهران محادثاته مع منوجهر متكي بانها مثمرة , موضحا ان هذه المحادثات تناولت تعزيز العلاقات الثنائية في مجال الاستثمارات المشتركة وكذلك القضايا السياسية على الاصعدة الثنائية والاقليمية والدولية.
وحول ادانة كندا لايران فيما يتعلق بحقوق الانسان قال وزير الخارجية الماليزي : ان موقفنا بخصوص حقوق الانسان واضح تماما ونعتقد انه يتم حاليا استغلال هذا الموضوع سياسيا.
وبشان موقف ماليزيا حول القضية النووية الايرانةي قال البار : ان جميع الدول لها حق استخدام الطاقة النووية للاغراض السلمية , وان ايران لم تنتهك مطلقا معاهدة حظر الانتشار النووي "
NPT" ويجب عدم اتخاذ اي اجراء ضدها.
وشدد على استخدام الطاقة النووية هو حق لاي دولة كانت لانتاج الطاقة , مؤكدا ضرورة استمرار بناء الثقة المتبادلة والمفاوضات والحوار لتسوية القضية النووية الايرانية , مستبعدا وقوع اية مواجهة عسكرية بهذا الخصوص./انتهى/

 
رمز الخبر 411102

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 5 =