قائد الثورة الاسلامية يؤكد على اهمية التطور العلمي من اجل الحفاظ على هوية واستقلال الشعب الايراني

اكد قائد الثورة الاسلامية اهمية تحقيق التطور العلمي من اجل الحفاظ على هوية واستقلال وكرامة ومستقبل الشعب الايراني باعتباره من اهم القضايا في الوقت الراهن.

وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي التقى خلال زيارته لمدينة مشهد المقدسة التي وصلها صباح اليوم مع اساتذة جامعة فرودسي.
واكد قائد الثورة الثورة الاسلامية خلال لقائه مع رؤساء الجامعات واعضاء الهيئة العلمية واساتذه جامعات محافظة خراسان الرضوية , على دور ورسالة الجامعات في مسيرة التقدم العلمي للبلاد مضيفا : ان واحدة من اهم القضايا في الوقت الراهن للحفاظ على هوية واستقلال وكرامة ومستقبل الشعب الايراني , هو الاهتمام الجاد بالابحاث العلمية والحركة الراسخة والمبرمجة من اجل الرقي العلمي للبلاد بدون تضييع الوقت.
واشار سماحته الى الدور الحساس والحيوي الذي تضطلع به الجامعات في تحقيق الحركة العلمية الصائبة في البلاد , موضحا في عالمنا المعاصر فان القدرة هي اساس العلاقات والتحركات الدولية , وان قدرة اية دولة نابعة عن الامكانيات العلمية لتلك الدولة.
واكد قائد الثورة الاسلامية على ان امتلاك العلوم سيفضي الى الاقتدار مشددا على ضرورة تحطيم القيود التي تحول دون ذلك والاهتمام الجاد باكتساب المعرفة على مستوى الطلاب والجامعات.
واعتبر سماحته تعزيز روح الاستفسار والبحث الدائم بين اوساط طلاب الجامعات من المسؤوليات الهامة التي تقع على عاتق مسؤولي الجامعات والاساتذة.
واكد قائد الثورة الاسلامية على تعزيز اهتمام ادارة الجامعات والاساتذة بالتقدم العلمي للطلاب عن طريق اقامة الورش التعليمية والمخيمات العلمية وتشجيع الابداعات العلمية. 
كما اكد قائد الثورة الاسلامية على ضرورة اهتمام المسؤولين بميزانية الابحاث معتبرا هذا الامر بانه امر حيوي.
ووصف سماحته الاجراءات المتخذة بعد انتصار الثورة الاسلامية لاضفاء طابع اسلامي على الجامعات بانها ارضية للتطور العلمي للبلاد.
واعتبر قائد الثورة الاسلامية ايجاد الارضية لتنافس الابحاث العلمية وكسر الاحتكار الحكومي بانه احدى الارضيات الممهدة للتطور العلمي لبلاد , مشيرا الى ان احد المكتسبات الهامة لتنفيذ السياسات العامة للمادة 44 من الدستور ستؤدي الى ازالة العقبات وكسر الاحتكارات./انتهى/ 


رمز الخبر 486849

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =