محتشمي بور :امريكا فشلت في عرقنة لبنان

اكد الامين العام لمؤتمر الدفاع عن حوق فلسطين ان امريكا تحاول لبث الخلافات الداخلية وتبديل لبنان الى عراق آخر الا ان محاولاتها باءت بالفشل.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان السيد علي اكبر محتشمي بور اضاف خلال المراسم الختامية لمهرجان (شباب اليوم, المقاومة الاسلامية والمطالبة بالعدالة): ان حركة حزب الله بصدد تقديم الخدمة للشعب اللبناني ولا تسعى الى السلطة.
ووصف السيد محتشمي بور حزب الله والمقاومة اللبنانية بأنها اصبحت مثالاً للفلسطينيين يستلهمون منه الدروس, مؤكداً ان المقاومة اللبنانية ومن خلال استلهامها من الثورة الاسلامية استطاعت ان تركع الجيش الصهيوني بكل قوته في غضون 33 يوماً.
واوضح ان الكيان الصهيوني لم يتمكن في حربه السادسة التي شنها بدعم امريكي وبامتلاكه كل ما يحتاجه من احدث المعدات الحربية وقواه البحرية, الجوية والبرية, لم يتمكن من المقاومة امام قوة حزب الله. وهذا النصر ناتج من معنويات الثورة التي ادركها حزب الله.
واعتبر الامين العام لمؤتمر الدفاع عن حقوق فلسطين ان الهدف من شن الحرب على لبنان هو تدمير حزب الله الا ان القيادة الحكيمة للمقاومة حولت هذه الحرب الى نصر حمّل الذل لاعداء الاسلام.
واشار محتشمي بور الى جرائم الاستكبار في مختلف البلدان وخاصة في الشرق الاوسط, مؤكداً ان مقاومة الشعب اللبناني وحزب الله لبنان بإمكانها ان تكون مثالاً يحتذي به شباب بلدان كأفغانستان والعراق وفلسطين لكي يواجهوا العدو من خلال اتحادهم, تكاتفهم وثقتهم بانفسهم./انتهى/

رمز الخبر 534444

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =