ايران وماليزيا تؤكدان على ضرورة تنمية وتوسيع التعاون بين دول مجموعة (دي 8)

أكد الرئيس محمود أحمدي نجاد ورئيس الوزراء الماليزي عبدالله احمد بداوي خلال لقاء في كوالالمبور على ضرورة تعزيز وتوسيع مستوى التعاون المتبادل بين الدول الأعضاء في مجموعة (دي 8).

 وأفادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس احمدي نجاد الذي بدأ زيارة لماليزيا اليوم الاثنين للمشاركة في اجتماع قمة دول مجموعة (دي 8) في كوالالمبور, أكد خلال هذا اللقاء أن الإنجازات الكبيرة تتحقق في ظل الصعوبات, قائلا "ينبغي على الدول الأعضاء في مجموعة دي 8 ان تعد نفسها للأوضاع الجديدة في العالم ".
 وأشار الدكتور احمدي نجاد الى عجز الدول الغربية عن حل مشاكلها وأزماتها, داعيا الى ان تتحمل مجموعة دي 8 في الظروف الحالية مسؤولية تلبية حاجات شعوب العالم عبر توفير الامكانات اللازمة ومنها تقوية مجموعة دي 8.
 وأكد الرئيس أحمدي نجاد على أهمية توظيف الاستثمارات المشتركة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وماليزيا وسائر أعضاء دول مجموعة دي 8, موضحا "بإمكاننا أن نخطو خطوات مؤثرة على طريق تحقيق الازدهار لبلداننا من خلال تقوية الاستثمارات في مختلف القطاعات ".
 من جانبه أكد رئيس الوزراء الماليزي في هذا اللقاء على توسيع التعاون بين اعضاء دول مجموعة دي 8, قائلا "ان ظروف التنمية في العالم آخذة في التغيير, وان أعضاء مجموعة دي 8 بإمكانهم أن يعدوا أنفسهم للتغييرات الجديدة الحاصلة في العالم عبر الاستفادة من إمكانات بعضهم البعض ".
 وأضاف أحمد بداوي, "من الضروري ان تضع كل دولة من دول مجموعة دي 8 خطة منسقة لمواجهة المشاكل حتى تحمي نفسها من أي ضرر أو ضربة محتملة "./انتهى/

رمز الخبر 712440

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =