استشهاد طفل فلسطيني برصاص العدو الصهيوني في الضفة الغربية

أعلنت مصادر طبية فلسطينية عن أستشهاد طفل فلسطيني في التاسعة من عمره اليوم الثلاثاء اثر إطلاق جيش العدو الصهيوني النار على تظاهرات ضد الجدار في قرية نعلين بالضفة الغربية.

 وأفادت وكالة مهر للأنباء ان المصادر الطبية قالت "ان الطفل حماد حسام موسى توفي اثر اصابته بعيار ناري في الصدر, ولفظ انفاسه داخل سيارة الاسعاف قبل ان يصل الى المستشفى في رام الله ".
 وتظاهر اليوم العشرات من نعلين, ومتضامنين اجانب واسرائيليين ضد الجدار الفاصل الذي يقيمه الكيان الصهيوني على اطراف القرية.
 وقال صالح الخواجا عضو لجنة "مواجهة الجدار ", لوكالة الصحافة الفرنسية "ان الطفل حماد اصيب برصاص جنود الاحتلال داخل حدود القرية, وبشكل مقصود ومتعمد ".
 واضاف ان "المتظاهرين وصلوا الى منطقة التجريف على حدود القرية, فبدأ الجنود باطلاق الاعيرة المطاطية وقنابل الغاز المسيل للدموع, ما دفع المتظاهرين للعودة الى داخل حدود القرية, وهناك اصيب الطفل حماد برصاصة قاتلة في الصدر "./انتهى/
رمز الخبر 724439

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha