العميد سياري يعلن عن إجراء مناورات الوحدة في مضيق هرمز

أعلن قائد القوات البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الايرانية العميد حبيب الله سياري, ان هذه القوات ستجري الشهر القادم مناورات الوحدة في منطقتي مهامها في مضيق هرمز وبحر عمان.

 وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان العميد حبيب الله سياري عقد اليوم مؤتمرا صحفيا بمناسبة حلول يوم القوات البحرية في الـ 27 من الشهر الحالي, أكد فيه ان القوات البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستجري بعد نحو أسبوعين مناورات "الوحدة 87" (العام الايراني الحالي 1387) في منطقتي مهامها في مضيق هرمز وبحر عمان. 
 وأوضح, ان إدخال غواصة الغدير من الطراز الخفيف الى الخدمة بمناسبة يوم القوات البحرية الموافق للـ 27 من تشرين الثاني/نوفمبر, سيزيد من القدرة القتالية للقوات البحرية للجيش.
 وأشار العميد سياري كذلك الى ان ضم فرقاطتي (درفش) و (كلات) القاذفتين للصواريخ الى اسطول القوات البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية تزامنا مع نفس المناسبة سيعزز من القدرات القتالية لهذه القوات.
 وفي معرض رده على سؤال لأحد المراسلين حول اختيار القوات البحرية لمنطقة في مدينة جاسك (جنوب) للإستقرار فيها, أوضح العميد سياري ان القوات البحرية اختارت منطقة جديدة في مدينة جاسك وشرعت بالبناء فيها منذ نحو شهر وقد اكتمل البناء حاليا, مضيفا ان مهام القوات البحرية في هذه المنطقة تتمثل في ايجاد خط للدفاع غير قابل للنفوذ في منطقة بحر عمان.
 وردا على سؤال آخر عن الخطط التي تضعها القوات البحرية للسواحل البحرية الشمالية للبلاد, أكد العميد سياري أن نظرة ايران الى بحر قزوين على انه بحر السلام والصداقة واننا لا نعتزم توسيع نطاق انتشار وحداتنا العسكرية في هذا البحر الا أنه من المؤكد أننا سنصون مصالحنا في هذه المنطقة.
 وأضاف قائد القوات البحرية للجيش, "ان 20 في المائة من مياه بحر قزوين حسب التقسيم المتخذ تعتبر مياه اقيليمية تابعة للجمهورية الإسلامية الإيرانية وسنمارس سيادتنا عليها ".
 وردا على سؤال لأحد الصحفيين هل لدى القوات البحرية خطة لغلق مضيق هرمز في حال تعرض البلاد لهجوم معاد, قال العميد سياري "ان واجب القوات البحرية هو الدفاع عن الحدود المائية بوجه أي عدو, ومن أجل تنفيذ الواجب فإن القوات لديها خطة ونحن ايضا على استعداد للدفاع عن مصالح الجمهورية الإسلامية الإيرانية ".
 وأضاف, "نحن لم ندعي مطلقا أننا سنغلق مضيق هرمز, إلا أننا قلنا ان القوات البحرية تملك القدرة على اغلاق مضيق هرمز, واذا تقرر الإضرار بمصالحنا فمن المؤكد ان القوات المسلحة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستعدة للدفاع عن مصالحها ".
 وبشأن تواجد قوات أجنبية من خارج المنطقة في مياه المنطقة, أوضح العميد سياري "أن القوات الأجنبية من خارج المنطقة موجودة في المياه الحرة, وهو من وجهة نظرنا أمر غير مشروع لأنهم لم يأتون الى المنطقة لأجل التعاون مع سائر دول المنطقة وإنما يتواجدون في المياه الحرة بالمنطقة من اجل ضمان مصالحهم اللامشروعة وهو مرفوض من وجهة نظرنا ".
 وشدد على انه لا يحق لقوات أي بلد وبالاخص قوات الدول من خارج المنطقة الدخول الى المياه الاقليمية للجمهورية الإسلامية الإيرانية, مؤكدا ان القوات البحرية الايرانية ترصد بدقة جميع تحركات الاجانب في مياه بحر عمان والخليج الفارسي./انتهى/

رمز الخبر 788393

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 12 =