قضت محكمة جنائية في الكويت امس السبت، بإصدار أحكام تتراوح بين السجن والغرامة ضد سبعة متشددين كويتيين متورطين في هجوم جزيرة فيلكا الذي راح ضحيته جندي امريكي من المارينز وإصابة آخر بجراح.

يعد حادث فيلكا الأول ضد القوات الأمريكية في الكويت

 القوات الأمريكية في فيلكا الكويتية

 

واكدت وكالة انباء مهر نقلا عن محطة ال ( سي ان ان ) التلفزيونية ان ثلاثة من المتهمين الرئيسيين في القضية حكم عليهم بالسجن لمدة 4 و 5 أعوام بتهمة الانضمام إلى منظمة غير مشروعة وحيازة أسلحة بالإضافة إلى دفع غرامات تتراوح بين 680 إلى 17 ألف دولار، بجانب ثلاثة متهمين آخرين. فيما حكم على السابع بالخضوع لبرنامج تأهيلي لمدة عامين.
وبرأت المحكمة ساحة خمسة آخرين من التهم، بحسب ما افادنه وكالة الأسوشيتد برس.
ومنعت وسائل الإعلام من حضور جلسات المحاكمة بدعوى أن أحد المتهمين، حسن الكندري، والمتهم باستكشاف موقع الهجوم، كان حدثاً ساعة اعتقاله.
وقضت المحكمة بإخضاع الكندري إلى برنامج تأهيلي لمدة عامين.
وقضت المحكمة بسجن سليمان جمال الكندري ومحمد أسد الكندري لمدة خمسة أعوام ودفع 1700 دولار غرامة، والسجن لمدة أربعة أعوام ووتغريم محمد أحمد الكندري680 دولارا .
وغُرم غازي فيصل الطاره 17 ألف دولار بتهمة الإتجار في السلاح، كما قضى الحكم بتغريم أحمد جمال الكندري مبلغ 6800 دولار وداري صالح الشمري 3400 دولار للتهمة ذاتها.
ويعد الهجوم الذي شهدته جزيرة فيلكا في الثامن من أكتوبر/ تشرين الأول عام 2002، والذي شنه اثنان من المتشددين، الأول من نوعه في الكويت التي تعد الحليف الرئيسي للولايات المتحدة في الخليج الفارسي منذ اندلاع الحرب عام 1991 التي أدت لتحريرها من الاحتلال العراقي، والذي دام لمدة سبعة أشهر، إبان عهد الرئيس المخلوع صدام حسين.
ونجم عن الهجوم الذي شنه أنس الكندري، 21 عاماً، وجاسم الهاجري، 26 عاماً، على عناصر المارينز الذين كانوا يشاركون في تدريبات عسكرية في الجزيرة، عن مقتل جندي وإصابة ثان بجراح.
وقتل الكندري والهاجري في مسرح الأحداث بعدما ردت عناصر المارينز على مصادر النيران.
/ انتهى / .

 

 

 

رمز الخبر 84613

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 10 =