قراصنة يختطفون سفينة دنماركية تحمل 21 بحارا أمريكيا

اعلنت جماعة ملاحية إن قراصنة صوماليين خطفوا صباح اليوم الاربعاء سفينة شحن دنماركية ترفع العلم الامريكي.

ونقلت وكالة "رويترز" عن أندرو موانجورا من برنامج مساعدة ملاحي شرق افريقيا ومقره كينيا ان السفينة التي تبلغ حمولتها 17 ألف طن خطفت في المحيط الهندي على بعد 400 ميل قبالة العاصمة الصومالية مقديشو.
وتابع "يعتقد أن كل طاقمها المؤلف من 12 أمريكيا بخير".
وذكرت قناة "الجزيرة" أن السفينة كانت تحمل علما أمريكيا وأن البحرية الأمريكية أعلنت أنها كانت تقل 21 امريكيا وتم اختطافها في منطقة تبعد 440 كم جنوب مدينة ايل الصومالية .
واكد المتحدث باسم الاسطول الامريكي الخامس اللفتنانت نايثن شيفر أن "السفينة تجارية، وهوجمت عند الساعة السابعة والنصف على بعد 240 ميلا بحريا جنوب شرق مدينة ايل الصومالية".وعلى متنها 21 امريكيا".
وأوضح المتحدث أن قوة بحرية أمريكية تتواجد أمام سواحل الصومال،مشيرا الى أن التحدي أمام القوة البحرية هو المساحة الشاسعة التي تصعب مراقبتها.
من جانبها أكدت الشركة المالكة للسفينة في بيان لها أن السفينة مملوكة لشركة "مايرسك لاين"، وأنها تقل 20 مواطناً أمريكياً, وكانت في طريقها إلى ميناء مومباسا الكيني، عندما تعرضت للاختطاف على بعد نحو 500 كيلومتر عن السواحل الصومالية الشرقية.
يشار إلى أن هذه الشركة عادة ما تتولى شحن لأسلحة الأمريكية للمنطقة، وكانت السفينة تحمل مواد تزن 17 الف طن من المواد .
وتأتي حادثة الاختطاف هذه بعد يوم واحد على تحذير صادر عن القوات البحرية المشتركة، والذي ألقى الضوء على تزايد عمليات الاختطاف والقرصنة الأخيرة قبالة سواحل الصومال.
كما تأتي بعد يومين على إعلان السلطات الألمانية تعرض سفينة شحن ترفع العلم الألماني للاختطاف وعلى متنها طاقم مكون من 24 فرداً، مشيرة إلى أن السفينة اختطفت على بعد حوالي 700 كيلومتر إلى الجنوب من ميناء "كسمايو"، جنوبي الصومال، في منطقة تقع بين كينيا وجزيرة سيشل.
الجدير بالذكر أن منطقة السواحل الصومالية شهدت اعمال قرصنة وعدم استقرار امني خلال الفترة الاخيرة ضد السفن التجارية،وهو ما دعا عدد من دول العالم لتحريك قطع بحرية لصد هذه الأعمال.
وهاجم القراصنة الصوماليون أكثر من 130 سفينة تجارية قبالة الصومال العام الماضي أي بزيادة تتخطى 200بالمائة نسبة للعام 2007، حسب أرقام المكتب البحري الدولي.
ولمواجهة هذه الهجمات، قرر عدد من الدول إرسال سفن حربية إلى قبالة سواحل الصومال الغارق في الفوضى منذ بدء الحرب الأهلية عام 1991./انتهى/

 

رمز الخبر 857099

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =