حمل وزير الخارجية الايراني كمال خرازي قوات الاحتلال الامريكية تدهور الوضع الامني في العراق.

ونقلت وكالة مهر للانباء عن قناة العالم الاخبارية ان خرازي قال عودته من الاجتماع الوزاري السادس لدول الجوار العراقي بالقاهرة "ان بقاء قوات التحالف في العراق الذي مزقته الحرب هو العذر لاستمرار الهجمات". 
وشدد خرازي على التفاعل الجيد بين دول الجوار العراقي مشيرا الى "امكانية أن تساعد دول الجوار الحكومة الانتقالية على اقرار الامن و ازالة العوائق واقامة انتخابات ديمقراطية في العراق بسبب التطورات الدقيقة الجارية هناك الآن".
في الوقت ذاته أشاد خرازي بمباحثاته مع مفوض السياسة الخارجية للاتحاد الاوربي خافيير سولانا على هامش اجتماعات القاهرة والتي تناولت تعزيز العلاقات بين ايران والاتحاد الاوروبي .
وقال خرازي "على الرغم من الشد والجذب بين الطرفين فان الجانبين مهتمان بتطوير العلاقات الثنائية".
وأشار الى أن بلاده أوضحت أن الاتحاد الاوروبي لم يحترم تعهداته تجاه ايران التي تضمنها اعلان تشرين الاول/أكتوبر الماضي أو تبنت بشأن تعهداتها معايير مزدوجة. 
وأكد وزير الخارجية الايراني على أنه "يتعين على الاتحاد الاوروبي أن يتوقف عن انتهاج المعايير المزدوجة ويلتزم بشدة بتعهداته اذا رغب بعلاقات كثيفة مع الجمهورية الاسلامية كلاعب أساسي في اقرار السلام بالمنطقة".
من جانب آخر أعلن خرازي أن اجتماع دول الجوار العراقي المقبل سيعقد في الادرن ومن المقرر أن تستضيف بلاده أيضا اجتماعا لاحقا لدول الجوار العراق بحضور وزراء من هذه الدول./انتهى/
رمز الخبر 97217

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =