توجيه الاتهامات ضد اركان النظام يصب في خدمه الاعداء

حذر قائد الثوره الاسلاميه آيه الله السيد علي الخامنئي من مغبه الاسائه الي اركان النظام قائلا ان توجيه الاتهامات ضد المسولين في الدوله يصب في خدمه اعداء الثوره الاسلاميه

وافاد مراسل وكاله وكاله مهر للانباء ان قائد الثوره الاسلاميه الذي كان يتحدث اليوم في اجتماع قوات التعبئه الذين جائوا من ارجاء البلاد شدد علي ضروره نبذ الخلافات وترك التشاحنات قائلا ان جل الاهتمامات ينبغي ان تنصب لمواجهه الحروب الناعمه التي يحاول الاعداء من خلالها الي بث الخلافات و اثاره النعرات بين صفوف المجتمع فلذا علي الكل ان يتحلي بالبصيره والحكمه لاحباط تاثيرات هذه الحروب.
واضاف سماحته ان الثوره الاسلاميه تتمتع بميزات وخصوصيات فريده من نوعها الا وهي ان كل فئات الشعب مستعده للدفاع والذود عن مكتسبات الثوره الاسلاميه دون اي مقابل وهذه حقيقه غرسها الامام الخميني الراحل"رض"  في نفوس الشباب الايراني .
واشار الي التضحيات الجمه  التي قدمتها قوات التعبئه خلال فتره الدفاع المقدس قائلا انه لولا هذه التضحيات فكان الوضع يختلف في ايران عما عليه اليوم ومن هذا المنطلق حتي بعد فتره الحرب بقيت قوات التعبيئه في الخط الامامي للدفاع عن انجازات الثورره الاسلاميه .
ووصف  سماحته قوات التعبيئه بانها تتعدي كونها قوات عسكريه بحته قائلا ان هذه القوات لعبت دورا بارزا في الميادين السياسيه و الثقافيه والعلميه وما تم انجازه من التقدم العلمي والتقني في البلاد هو رهن بالمثابرات والتضحيات التي قدمتها قوات التعبيئه وعلينا ان ندرك مدي اهميه هذه التضحيات.
وشدد قائد الثوره الاسلاميه علي ضروره تعزيز وتكريس حضور قوات التعبئه في كل الميادين قائلا لطالما هذه القوات موجوده علي الساحه فان اي تهديدات خارجيه لم تكن مجديه ضد الثوره الاسلاميه .
واضاف ايه الله السيد علي الخامنئي ان الاعداء يحاولون من خلال استخدام الحروب الناعمه واثاره الشائعات ان يتركوا اثرا سلبا علي المجتمع الايراني وعلي كل شرائح المجتمع سيما قوات التعبيئه ان تكون مستيقظه ازاء هذه الموامرات .
هذا وقد قدم رئيس منظمه قوات التعبئه العميد نقدي شرحا حول الانجازات التي حققتها قوات التعبئه في المجالات العلميه والثقافيه والتقنيه ./انتهي /

رمز الخبر 990558

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha