وزير الأمن: القبض على ريغي تم في الأجواء الإيرانية

أكد وزير الأمن حجة الإسلام حيدر مصلحي أن عناصر وزارة الأمن نفذوا عملية بطولية ودقيقة حيث قاموا بالقاء القبض على الإرهابي عبدالمالك ريغي في أجواء ايران.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء أن وزير الأمن في الجمهورية الاسلامية الاسلامية عقد اليوم الثلاثاء مؤتمرا صحفيا أعرب فيه عن تهانيه للشعب الايراني بمناسبة القبض على الإرهابي عبدالمالك ريغي زعيم ما تسمى بمجموعة "جند الله ".
وقال ان جنود إمام العصر والزمان (عج) - عناصر وزارة الأمن - نفذوا عملية بطولية ودقيقة بناءً على تنسيق ٍ معلوماتي ٍ مميز, تمكنوا خلالها من إلقاء القبض على الإرهابي ريغي في أجواء الجمهورية الإسلامية الإيرانية وقاموا بتسليمه الى العدالة .
وأشار وزير الأمن الى وجود وثائق ومستندات دامغة بما فيها صور تؤكد تواجد الإرهابي عبدالمالك ريغي في احدى القواعد الأمريكية في أفغانستان قبل 24 ساعة من إلقاء القبض عليه .
كما لفت حجة الاسلام مصلحي الى ان أمريكا قامت بتزويد ريغي بهوية تسهل اليه الدخول والخروج من باكستان وجواز سفر افغاني بالإضافة الى إصدار فيزا الى الإرهابي الثاني المرافق لريغي .
وأوضح وزير الأمن في الجمهورية الاسلامية الايرانية, أن ايران وجهت تحذيرات الى أجهزة استخبارات بريطانيا وامريكا ودول أخرى لإبداء التعاون في هذا الشأن حتى نتمكن من إلقاء القبض على ريغي, مؤكدا ان عملية إلقاء القبض على ريغي تمت بدون أية مساعدة من أجهزة الاستخبارات الاجنبية .
واعتبر مصلحي ان هذه العملية في الواقع تجسد اقتدار الجمهورية الاسلامية الايرانية على ايدي جنود إمام العصر والزمان (عج) - عناصر وزارة الأمن - حيث أنهم قاموا بعملية بطولية ودقيقة بناءً على تنسيق ٍ معلوماتي ٍ مميز, ألقوا خلالها القبض على الإرهابي ريغي في أجواء الجمهورية الإسلامية الإيرانية ./انتهى/

رمز الخبر 1039708

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =