التحالفان الوطني والكردستاني بالعراق يرفضان مبادرة العاهل السعودي

رفض التحالف الوطني وائتلاف القوى الكردستانية بالعراق مبادرة العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز, معتبرا أن الدعوة جاءت متأخرة لاسيما والكتل السياسية العراقية الوطنية ترفض ايجاد حلول خارجية بعيده عن الارادة الوطنية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن التحالفين قالا في بيان مشترك ليل السبت أوردته وكالة انباء الاعلام العراقي, "اننا اتصلنا بامين عام الجامعة العربية عمرو موسى وابلغنا بعدم علم الجامعه العربية بهكذا مبادرة او يكون هناك رعاية  لاي اجتماعات تخص القادة السياسيين العراقيين".
واوضح البيان ان قاده الكتل السياسية تلقوا مبادرة الملك عبدالله بكل اعتزاز والذي دعا فيها الى الاجتماع في الرياض لغرض تشكيل الحكومة العراقية, تلقتها بروح الاخوة والفخر والحرص من قبل الاشقاء ونحن نعبر عن تقديرنا للمملكة العربية السعودية للاهتمام بالعراق، مشيرا الى اننا نؤكد اهمية التفاعل مع مبادرة رئيس اقليم كردستان العراق مسعود البرزاني الخاصة بحل ازمة تشكيل الحكومة العراقية.
ونوه البيان الى ان"الكتل السياسية ترغب باستكمال حواراتها ضمن هذه المبادرة في اربيل بهدف البحث بكل ما يؤدي الى الوصول لتوافق وطني وتشكيل حكومة شراكة وطنية التي تتمثل فيها جميع المكونات السياسية الوطنية لان صناديق الاقتراع افرزت قوى سياسية متعدده تحالف بعضها البعض على الاساسات الوطنية".
واكد ان"الحوار العراقي - العراقي بدء يقترب من انسجام جاد يمهد لانعقاد مجلس النواب وفقا لمواد الدستور وقرارات المحكمة الاتحادية اننا على ثقة كبيرة بممثلي شعبنا العراقي وهم قادرين على تشكيل الحكومة لاسيما وانهم في المراحل الاخيرة من هذا الامر بعد ما صدر قرار المحكمة الاتحادية الذي سيجعلنا نعقد البرلمان بعد حسم الرئاسات الثلاثة خلال الايام المقبلة"./انتهى/
رمز الخبر 1181810

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =