رئيس مركز الدراسات الياباني يلتقي مدير وكاله مهر للانباء

اجتمع رئيس مركز الدراسات الياباني اليوم الاربعاء في طهران بالمدير التنفيذي لوكاله مهر للانباء وتباحث معه التطورات في المنطقه والعلاقات الثنائيه

وشدد البروفسور "نا اوكي تاناكا" خلال هذا اللقاء الذي حضره السكرتير الثاني في السفاره اليابانيه بطهران " كويجي ناكايو" علي الاهمية الاستراتيجية لايران وتاثيرها علي المنطقه قائلا ان الامن والاستقرار لا يعودان الي العراق وافغانستان الي بمساعده ايران حيث ان الولايات المتحده تدرك تماما اهمية دور ايران في المنطقة.
ووصف تاناكا الحرب علي العراق بانه حرب بوش ضد الشعب العراقي وحرب افغانستان بانه حرب باراك اوباما ضد الشعب الافغاني قائلا ان استمرار الحرب فيافغانستان سيترك  اثرا سلبا علي مستقبل الرئيس الاميركي باراك اوباماوشدد رئيس مركز الدراسات الياباني علي ضروره تعزيز العلاقات بين ايران واليابان قائلا ان هذه العلاقات ستصب في مصلحه الشعوب في المنطقه.

                      

 بدوره تطرق المدير التنفيذي لوكاله مهر للانباء رضا مقدسي الي العلاقات بين ايران ودول العالم و الاسباب التي حالت دون اقامه علاقات بين ايران والولايات المتحده قائلا ان الرئيس الاميركي باراك اوباما طرح شعار التغيير خلال حملته الانتخابيه ولكن العالم لم يشهد اي تغيير بل الاوضاع في العالم من الناحيه الامنيه تدهور اكثر من ذيقبل.
واشار المدير التنفيذي لوكالة مهر للانباء الي مكانه ايران في المنطقه قائلا ان مكانة ايران تنبع من ترابطها الوثيق مع الشعوب في المنطقه اذ ان الجمهوريه الاسلامية تتمتع بشعبية هائله في المنطقة.
وتطرق مقدسي الي النشاطات النوويه الايرانيه قائلا ان ايران من خلال الاعتماد علي امكانياتها المحليه استطاعت ان تتقدم الي الامام في مجال استخدام الطاقه النوويةالسلميه و كانت ايران قد تعاملت بشكل شفاف مع الوكالة الدولية حيث ان ايران لا تنوي استخدام الطاقة الذريه لاغراض غير سلمية./انتهي /  

رمز الخبر 1230675

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 10 =