خاموشي: الإسلام لايخص منطقة الشرق الأوسط بل هو للمجتمع البشري برمته

قال رئيس منظمة الإعلام الإسلامي حجة الإسلام سيد مهدي خاموشي, نحن لا نسعى الى شرق أوسط إسلامي فقط, بل ندعو الى سيادة الاسلام في كل المجتمعات البشرية لأن الدين متجذر في فطرة جميع ابناء البشر من اجل رفض الباطل وتبني الحق.

وأشار حجة الاسلام خاموشي الى التطورات الجارية في الدول الإسلامية وتبلور الشرق الأوسط الاسلامي, موضحا, نحن لا نسعى الى شرق أوسط إسلامي فقط, والسبب وراء طرح مسألة الشرق الأوسط الاسلامي في الوقت الحاضر هو لأن الشرق الأوسط مهد المسلمين. ونحن ندعو الى اسلام يسود المجتمع البشري برمته لأن الدين موجود في فطرة جميع البشر بمعنى رفض الباطل وتبني الحق .
واكد ان مصر واليمن والاردن وتونس نماذج على الدول الإسلامية التي يتزعمها عملاء لأمريكا وتدار من قبل واشنطن وقد وصلوا جميعا الى طريق مسدود .
واعتبر رئيس منظمة الإعلام الإسلامي أن سياسات امريكا ومشروع من النيل الى الفرات الذي يخص اسرائيل واليهود قد تغيرت بشكل كامل وواجهت فشلاً ذريعاً وقد تحولت في الوقت الحاضر الى إتجاه آخر .
وقال "اذا كانت الخطابات اليوم تتحدث عن الشرق الأوسط الإسلامي فإن الإسلام لا يخص الشرق الأوسط ونحن نريد الإسلام للمجتمع البشري برمته ".
كما أعتبر حجة الإسلام خاموشي أن التخويف من الإسلام الذي تمارسه امريكا حاليا هو مشروع وضع لإبعاد الأمريكيين أنفسهم عن الإسلام, وكل محاولاتهم لحرق القرآن أو الإساءة الى القرآن الكريم لن تجدهم نفعا وستزيد من أنصار الدين الإسلامي في العالم ./انتهى/
رمز الخبر 1249215

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =