مقتل 15 شخص مسلحاً من حزب العمال الكردستاني التركي

اعلنت السلطاتُ التركيةُ عن مقتلِ خمسةَ عشرَ مسلحا من حزبِ العمالِ الكردستاني في مستهلِ عملياتٍ بريةٍ وجويةٍ استهدفت معاقلَ للحزبِ في شمالي العراق ردا على هجماتٍ متزامنةٍ أسفرت عن مقتلِ ستة وعشرين َ عسكريا تركيا.

واستهدفت الهجماتُ التي شاركَ فيها ما بينَ مائةٍ ومائتَي ِمسلحٍ وفقا لمصادرَ أمنيةٍ تركية استهدفت ثمانيةَ مواقعَ للجيشِ والشرطة في إقليمِ هكاري جنوبَ شرقي تركيا قربَ الحدودِ مع العراق.
هذا وقُتلَ ستة وعشرون َجنديا تركيا واصيبَ ثمانيةَ عشرَ  آخرون في هجماتٍ متزامنةٍ شنها مسلحو حزب العمال الكردستاني على الحدودِ العراقية ما استدعى ردا عسكريا عنيفا من انقرة التي دخلت قواتُها الاراضي العراقيةَ لمطاردةِ المهاجمين حتى قواعدِهم الخلفية.
كما أرسلت تركيا وحدات عسكرية خاصة إلى شمال العراق حيث اشتبكت مع مسلحي حزب العمال. 
وقالت تقارير متطابقة إن ما يصل إلى 600 من أفراد القوات الخاصة أرسلوا بالمروحيات وتوغلوا في شمال العراق مسافة تصل إلى ثمانية كيلومترات.
وتزامن التوغل الذي أكده مصدر من حزب العمال مع غارات جوية شنتها طائرات تركية على مواقع مفترضة للمسلحين الأكراد في جبال قنديل بشمال العراق.
وبعيد الهجوم, توعد الرئيس التركي عبد الله غل بما وصفه انتقام شديد من منفذي الهجوم.
وحذر غل كل من يساعد حزب العمال من أن عليه تحمل عواقب ذلك, متعهدا بالاستمرار في مكافحة الإرهاب حتى النهاية./انتهى/
 

رمز الخبر 1438389

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha