ايران تؤكد دعمها وتأييدها محادثات السلام الافغانية

اكد وزير الخارجية الايراني خلال المؤتمر الدولي الافتراضي لأفغانستان 2020 في جنيف اليوم الثلاثاء، ان الجمهورية الاسلامية تعلن تأييدها ودعمها الكامل لمحادثات السلام الافغانية، وانه يجب على الأمم المتحدة أن تلعب دورا رئيسيا في تسهيل الحوار الأفغاني - الأفغاني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف خلال المؤتمر الدولي الافتراضي لأفغانستان 2020 في جنيف، قال "إن الأمم المتحدة يجب أن تلعب دوراً رئيسياً في تسهيل الحوار الأفغاني - الأفغاني"، واكد ان الجمهورية الاسلامية تعلن تأييدها ودعمها الكامل لمحادثات السلام الافغانية وهي مستعدة للتعاون.

واشار وزير الخارجية الايراني في كلمتة خلال المؤتمر الدولي الافتراضي لأفغانستان 2020 في جنيف اليوم الثلاثاء، أن "انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان سيكون خطوة إيجابية نحو سلام دائم في افغانستان، مؤكداً ان الشعب الافغاني عانى لأكثر من 40 عاماً من إراقة الدماء التي كان منشأ معظمها من الخارج.

وأضاف ظريف " لقد فشل النهج العسكري في خطوته نحو السلام، وأصبح وجود القوات الأجنبية مشكلة طويلة الأمد في البلاد، إن الانسحاب المسؤول للقوات الأجنبية من أفغانستان إلى جانب النقل السلس والفعال لواجباتهم إلى قوات الأمن الأفغانية سيكون خطوة نحو سلام دائم".

وتابع "يجب ان تشمل هذه المحادثات طالبان وكذلك  الحفاظ على إنجازات عام 2001 المتمثله في: دستور ديمقراطي، حق الشعب في تقرير المصير، حقوق الأقليات العرقية والدينية، حقوق المرأة ومكافحة الإرهاب، ويجب على الأمم المتحدة ان تلعب دوراً رئيسياً في تسهيل الحوار الأفغاني - الأفغاني".

/انتهى/

رمز الخبر 1909627

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 11 =