سلامي: قدرات امريكا السياسية تنهار تدريجيا

اكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي ان قدرات امريكا الجيوسياسية والسياسية تنهار تدريجيا.

وافادت وكالة مهر للانباء ان العميد سلامي القى كلمة اليوم في الملتقى الثاني لمسؤولي التوجيه السياسي للقوات المسلحة ,اعتبر فيها المرحلة الراهنة بانها مرحلة مصيرية في تاريخ الاسلام وايران , مضيفا : ان المواجهة الاستراتيجية للثورة الاسلامية وجبهة الاستكبار في الوقت الحاضر وصلت الى نقطة حساسة وحاسمة.
وتابع قائلا : ان مواجهة ايران مع الاعداء تغيرت من المستوى الاستراتيجي الى المستوى العملاني , حيث يتغير نظام التوازن العالمي لصلح الثورة الاسلامية , ونواجه تغييرا اساسيا في الجغرافية السياسية في العالم.
واشار سلامي الى ان الامريكيين منذ عقد شعروا بخطر الصحوة الاسلامية في البلدان العربية والاسلامية , مضيفا : ان استراتيجية الشرق الاوسط الجديد قائمة على ادارة الامريكيين للتطورات السياسية في العالم الاسلامي , في البدء على المستويات السياسية قبل المستويات الاجتماعية , وعلى هذا الاساس ولو انهم بادروا في وضع استراتيجية ولكن عملائهم في العالم العربي لم يكونوا قادرين على فهم هذا التغيير , وهذه القضية سببت فشلا ذريعا بالنسبة لامريكا.
واعتبر مساعد القائد العام للحرس الثوري ان اكبر نقاط ضعف امريكا تكمن في عدم وضع استراتيجية منسجمة , وقال : ان امريكا تصنع الاحداث من خلال وضع الخطط الاستراتيجية , وتجعل الآخرين في صراع , ولكن هذه المرة وخلافا للعمليات السابقة , فان امريكا وخلافا لتجاربها التاريخية , مشغولة بازماتها.
وتابع قائلا : ان ديمقراطية العالم الاسلامي لن ولا تحقق المصالح الامريكية , وان امريكا التي تدعي الديمقراطية دعمت على الدوام الانظمة الدكتاتورية , وهذا التناقض ادى تدريجيا الى استياء الشعوب , لذا فان امريكا تسعى الى اقامة ديمقراطيات هشة ومسيطر عليها مثل انموذجي تركيا والبوسنة.
واوضح العميد سلامي الى ان امريكا ترى حاليا ان قدراتها الجيوسياسية والسياسية تنهار تدريجيا , وقال : ان جميع نماذج التعامل على الاصعدة الاقليمية والدولية وخلافا للمسارات المثالية تواجه تغييرات اساسية بحيث ان امريكا لم تنجح في الحصول على اي تغير استراتيجي على صعيد المنطقة خلال السنوات الماضية./انتهى/
 
رمز الخبر 1500719

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 7 =