تونس تعتقل سلفيين بحوزتهما أسلحة

أكد الناطق باسم الداخلية التونسية اعتقال الحرس التونسي شخصيْن محسوبين على التيار السلفي عثر بحوزتهما على أسلحة ومتفجرات ومخدرات وملابس عسكرية.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن الجزيرة نت بأن خالد طروش قال ان الحرس التونسي اعتقل شخصين في منطقة فرنانة بولاية جندوبة (شمال غرب) القريبة من الحدود الجزائرية، كان بحوزتهما اسلحة ومتفجرات ومخدرات وملابس عسكرية. فيما لاذ آخران بالفرار.
ويأتي ذلك بينما تتعالى تحذيرات أطلقتها أكثر من جهة بشأن "عمليات مشبوهة تقوم بها مجموعات على الحدود التونسية الجزائرية".
وكان الحرس التونسي قد أحبط مؤخرا عمليات تهريب للأسلحة على الحدود, كان آخرها ما يعرف بأحداث بئر علي بن خليفة، حيث اشتبكت فرق من الجيش والحرس التونسيين بعناصر مسلحة تم التفطن لحملهم أسلحة قادمة من ليبيا".
وقد قتل أثناء الاشتباك عنصران وألقي القبض على ثالث, في حين اكتشف مخزن أسلحة في منزل أحد القتيلين.
يشار إلى أن ولاية جندوبة توصف بأنها من معاقل السلفيين في تونس. وقد شهد مركز الولاية في يونيو/حزيران الماضي مواجهات بين سكان وسلفيين أحرقوا مركزا للشرطة احتجاجا على اعتقال رفاق لهم.
وفي مايو/أيار 2011 قتل عقيد وجندي بالجيش التونسي أثناء اشتباكات في بلدة الروحية من محافظة سليانة (شمال غرب) مع مسلحين تسللوا من الجزائر ويشتبه بانتمائهم إلى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.
يذكر أن تونس تعيش أوضاعا أمنية هشة بعد احتجاجات اجتماعية في محافظة سليانة وبعد اشتباكات بين إسلاميين ونقابيين يساريين قبل أيام./انتهى/

رمز الخبر 1761732

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 12 =