استقالة 9 وزراء إخوانيين وسط دعوات أنصار مرسي إلى التظاهر

أعلن الوزراء المصريون المنتمون إلى حزب "الحرية والعدالة" الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين استقالتهم أمس الخميس احتجاجا على إعلان الجيش عزل محمد مرسي عن الرئاسة.

وأكد موقع "الإخوان المسلمين" أن قرار الاستقالة هذا جاء "رفضا لاغتصاب سلطة الحكم بانقلاب عسكري كامل، واحتراما لإرادة الشعب المصري العظيم الذي كلفهم عبر ‏الرئيس الشرعي بالقيام بواجباتهم التنفيذية في إطار نظام ديمقراطي دستوري".
ونقل الموقع عن بيان الوزراء أن "الاستقالة تأتي رفضا لإهدار ‏الدستور الذي أقره الشعب في استفتاء حر نزيه".
وحسب الموقع، فإن الوزراء المستقلين هم: محمد علي بشر وزير الإدارة المحلية، و أسامة ياسين وزير الشباب، وخالد الأزهري وزير القوى العاملة، ويحيى حامد وزير الاستثمار، وباسم عودة وزير التموين، وأحمد عمرو دراج وزير التخطيط والتعاون الدولي، وإبراهيم غنيم وزير التعليم، ومتولي صلاح عبد المقصود وزير الإعلام، وحاتم عبد اللطيف وزير النقل والمواصلات.
من جانب آخر دعا "التحالف الوطني لدعم الشرعية" الذي تقوده جماعة "الإخوان المسلمين" المصرية إلى التظاهر في جميع أنحاء البلاد لرفض "الانقلاب العسكري" الذي أطاح بالرئيس المنتخب محمد مرسي.
وناشد "التحالف" الشعب للاحتشاد بالشوارع سلميا بعد صلاة الجمعة اليوم لرفض ما وصفه بالاعتقالات السياسية والانقلاب العسكري.
وجاءت الدعوة أمس الخميس خلال مؤتمر صحفي في مسجد رابعة العدوية بالقاهرة يعتصم أنصار مرسي عنده منذ الأسبوع الماضي.
وتطوق قوات الجيش المزودة بعربات مدرعة المنطقة منذ يوم الاربعاء، اي  منذ عزل مرسي عن الرئاسة، لكنها لم تتدخل لتفريق المحتجين./انتهى/
 
رمز الخبر 1824442

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =