عراقجي :تصريحات قادة الكيان الصهيوني ضد ايران ليست بالامر الغريب

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية في سياق رده على تصريحات رئيس وزراء الكيان الصهيوني حول الانتخابات في ايران ان هذه التصريحات تنم على احقاد الصهاينة وغضبهم من نجاح الانتخابات وتحقيق الملحمة السياسية الوطنية.

وافادت وكالة مهر للانباء ،ان المتحدث باسم الخارجية عباس عراقجي وخلال مؤتمره الصحفي الاسبوعي وبشان التصريحات الاستفزازية والمعادية لقادة الكيان الصهيوني ضد الرئيس المنتخب حسن روحاني والانتخابات في ايران قائلا ان التصريحات الصهيونية المعادية للجمهورية الاسلامية تثير الاستغراب وتنبع عن حقدهم الدفين ضد الشعب الايراني .
واستطرد قائلا ان التصريحات تنم على الاحقاد والضغينة للكيان الصهيوني لنجاح العملية الانتخابية التي ابهرت العالم واغضبت قادة الكيان الصهيوني 
واضاف قائلا ان اطلاق هذا النوع من التصريحات من قبل قادة الكيان الصهيوني لم يعد امرامستغربا نظرا لملف قادة الصهاينة المليء بالجرائم وانتهاك حقوق الانسان.
واردف قائلا انه فيما يتعلق بقيام رئيس وزراء الكيان الصهيوني توجيه النصائح والتوصيات للدول الاخرى بشان الرئيس المنتخب حسن روحاني فان هذه التصريحات تدل على تدخل هذا الكيان الغاصب بالشؤون الداخلية لتلك الدول ومحاولة لتخريب علاقاتها مع ايران
وبشان انتشار صور تظهرنشر صواريخ باليستية موجهة ضد الجمهورية الاسلامية في السعودية قال عراقجي ان وزارة الخارجية تبحثبمدى صحة هذا الصور المتداولة ونحن نقوم بدراسة الموضوع
وتسأل حول اسباب التوقيت والهدف الذي يقصد من وراء نشرتلك الصور قائلا ان نشر مثل هذه الصوريدل بان ثمة ايادي تحاول الي  توتير العلاقات بين البلدين الاسلاميين منوها على انها مؤامرة مريبة تهدف الى رفع حدة التوتر في المنطقة مشددا في الوقت نفسه على ان الجمهورية الاسلامية تحرص للحفاظ على علاقاتها مع السعودية وفق اسس الصداقة المبنية على الاحترام المتبادل.
وبشأن التصريحات المنسوبة لمرشد الاخوان المسلمين حول وجود نية لتشكيل "جيش حر"في مصر قال المتحدث باسم الخارجية :انه لا يمتلك اي معلومات دقيقة حول مدى صحة هذه الاخبار ولكن من الواضح ان طهران تعارض وترفض بشدة اي عمل يثيرالخلافات ويجر البلاد الى الاقتتال الداخلي
واضاف قائلا ان طهران تدين كل اشكال العنف من قبل اي جهة في مصر مشددا على موقف الجمهورية الاسلامية  الرامي الي ضرورة قيام جميع الاطراف باتخاذ نهج المصالحة الوطنية
ونوه عباس عراقجى الى ان قادة الاخوان المسلمين يتمتعون بالحكنة والدراية الكافية بحيث لن يسمحوا للشعب المصري ان يدخل اتون الحروب الاهلية في هذا البلد العريق.
وحول تصريحات المسؤولين الاميركيين الداعية الى اقامة العلاقات مع الجمهورية الاسلامية خلال فترة ولاية الرئيس المنتخب حسن روحاني قال عباس عراقجي ان طهران مستعدة لاجراء مباحثات مع جميع الدول باستثناء الدول المعادية للشعب الايراني موضحا ان ايران تترقب تغيرا ملموسا وواقعيا للسياسات الاميركية تجاهها وان التصريحات بمفردها لا تعد كافية  بهذا الخصوص./انتهى /    

رمز الخبر 1825029

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 4 =