لافروف: الدول الغربية لا تملك أدلة بشأن استخدام السلاح الكيميائي

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الدول الغربية لم تقدم أي أدلة بشأن استخدام السلاح الكيميائي في سورية، لكنها تواصل اطلاق التصريحات حول تخطي كافة الخطوط الحمراء.

وأضاف لافروف في مؤتمر صحفي له حول الوضع في سورية الاثنين أن الدول الغربية تأخذ لنفسها دور مجلس الأمن الدولي دون أن تنتظر نتائج التحقيق الأممي بشأن المعلومات عن استخدام السلاح الكيميائي، حسبما اوردته قناة "روسيا اليوم".
وأشار وزير الخارجية الروسي الى أنه من الواضح أن المعارضة السورية لا تريد المفاوضات، ولا توافق إلا على "استسلام النظام". وأضاف إن "مثل هذه المواقف ستتعزز بنتيجة الحملة الاعلامية القوية التي قد أطلقت دعما لحل الأزمة السورية عسكريا".
وقال لافروف إن "سير الأحداث يؤكد بشكل عام أنه كلما ظهرت فرصة لأطلاق عملية سياسية، بدأت هناك محاولات لتغيير النظام بالقوة وإحباط هذه الفرص".
وقال لافروف : إن موجة الهستيريا حول استخدام السلاح الكيميائي في سورية، والتي أثيرت في الفترة الاخيرة، تهدف الى احباط مؤتمر "جنيف-2" الدولي حول تسوية الازمة السورية.
وأشار وزير الخارجية الروسي الى أن نظيره الأمريكي جون كيري أكد له في المكالمة الهاتفية الأخيرة تمسك الولايات المتحدة بعقد المؤتمر، وتعهد ببذل الجهود لحث المعارضة السورية على المشاركة في المؤتمر./انتهى/
 
رمز الخبر 1826976

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 12 =