القوات السورية تفك الحصار عن سجن حلب

تمكنت القوات السورية الخميس من فك الحصار الذي فرضته جماعات المعارضة المسلحة على سجن حلب المركزي لاكثر من عام.

وقال ما يسمى مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبدالرحمن في اتصال هاتفي مع وكالة الصحافة الفرنسية "بعد نحو 13 شهرا من الحصار من قبل جبهة النصرة وكتائب مقاتلة، تمكنت القوات النظامية ومسلحون موالون لها من فك الحصار عن سجن حلب المركزي".
واشار الى ان دبابات ومدرعات "دخلت السجن صباح اليوم"، وسمعت في داخله "اصوات اطلاق رصاص كثيف ابتهاجا بوصول القوات النظامية".
ولفت عبدالرحمن انه بنتيجة فك الحصار عن سجن حلب تم قطع طريق امداد رئيسي للجماعات المسلحة بين الاحياء التي تسيطر عليها في شرق حلب، والحدود التركية"، موضحا ان "طريق الامداد الوحيد المتبقي بين حلب والحدود التركية هو طريق الكاستيلو، في شمال غرب المدينة".
وافادت صحيفة "الوطن" السورية اليوم ان "الجيش تقدم إلى محيط السجن من محورين الأول من مدينة الشيخ نجار الصناعية عبر تلة الكهرباء إلى قرية حيلان التي سيطر عليها، والثاني من الهنكارات شمال منطقة البريج إلى تلة (قلعة) آكوب التي أحكم سيطرته عليها أيضاً".
وقالت "الوطن" الخميس ان "المرحلة التي ستلي فك الحصار عن السجن مختلفة المعطيات والنتائج عما سبقها لأنها تستكمل مد الطوق الأمني المفروض على المدينة ليشمل جميع الأحياء التي يسيطر عليها المسلحون وتمهد الطريق لفرض تسويات شبيهة بحمص القديمة لصالح الشرعية والسيادة السورية".
ويأتي فك الحصار قبل اقل من اسبوعين من الانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث من حزيران/يونيو./انتهى/
 
رمز الخبر 1836314

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 2 =