قائد الثورة: العدو يراهن على الحروب الاهلية في المنطقة

أكد قائد الثورة الاسلامية خلال استقباله اسر شهداء 28 يونيو 1981 ان العدو اليوم قد راهن على الحروب الاهلية مستغلا الخلافات بين الشيعة والسنة للتخلص من هاجس الصحوة الاسلامية.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن الموقع الاعلامي لمكتب حفظ ونشر آثار سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي ان قائد الثورة استقبل اليوم السبت اسر شهداء 28 يونيو بمناسبة ذكرى تفجير مقرحزب الجمهورية الاسلامية.
واكد قائد الثورة خلال هذا اللقاء ان رسالة الشهداء للمجتمع الاسلامي وفقا للقرآن الكريم هي الابتعاد عن الحزن والخوف داعيا المفكرين الى دراسة حادث تفجير مقر حزب الجمهوري الاسلامي في 28 يونيو 1981 التي ادت الى استشهاد شخصيات كبيرة وفي مقدمتهم المفكر الشهيد الدكتور آية الله بهشتي.
واضاف آية الله العظمى الخامنئي ان التتبع والتفكر في ما  يرتكبه الاستكبار العالمي من المجازر حيال منطق الجمهورية الاسلامية والثقافة الاسلامية الايرانية يكشف عن عجز العدو وفشله في تنفيذ مخططاته الخبيثة.
وتابع سماحته ان استخدام الارهاب ضد الجمهورية الاسلامية منذ بداية الثورة الاسلامية يثبت عدم مصداقية دعاة حقوق الانسان فيما نرى ان مسببي هذه الاحداث الاجرامية الآن يعملون لصالح الدوائر الحكومية الغربية ويحضرون برلمانات هذه الدول التي تدعي بحقوق الانسان وهي اكثر الدول التي تنتهك حقوق الانسان .
وقال قائد الثورة الاسلامية ان دعاة حقوق الانسان في الغرب تحتضن العناصر الارهابية التي ارتكبت مجازر بشعة فيما تتهم هذه الجهات الجمهورية الاسلامية بدعم الارهاب في الوقت الذي كانت ومازالت ايران ضحية لظاهرة الارهاب في تاريخها.
واكد اية الله العظمي السيد علي الخامنئي ان الانتكاسات المتلاحقة التي تكبدته اعداء الاسلام ادت الى زيادة حقدهم تجاه الامة الاسلامية مضيفا ان الاستكبار العالمي لن يتخلى عن مؤمراته ضد الثورة الاسلامية والشعب الايراني المسلم فلنكن حذرين ومتيقظين دائما.
و تابع سماحته في هذا لاسياق ان العدو اليوم قد راهن على اثارة الحروب الطائفية في المنطقة حيث خطط لاستغلال الخلافات بين الشيعة والسنة لمواجهة الصحوة الاسلامية.
واضاف قائد الثورة الاسلامية ان اذناب النظام البعثي والمجموعات الجاهلة هي التي ترتكب اليوم شتي الاعمال الارهابية ضد الشعب العراقي مضيفا ان ما يحدث في العراق والمنطقة ليس حربا بين الشيعة ولسنة وانما هو صراع بين الحق والباطل ونهوض  الشعب في وجه المجموعات التي تحاول ضرب وحدة العراق والنيل من استقلال وكرامته  كما ان ما يجري في العراق حرب محور المقاومة ضد الجماعات الارهابية المتطرفة ومواجهة الجبهة الغربية واذنابها في المنطقة./انتهي .
 

رمز الخبر 1837662

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 16 =