مسيرات انتصار للشعب الفلسطيني و"خطاب الانتصار"

خرج الفلسطينيون إحتفالاً بإنتصارهم على العدوان، رافعين رايات فصائل المقاومة الاسلامية، ومرددين شعارات التأييد والوفاء للمقاومة.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن "فلسطين اليوم" ان الفلسطينيين وفي جميع المناطق والمدن والمخيمات التي يسكنونها في الداخل الفلسطيني او في الخارج، قد خرجوا ومنذ الدقائق الاولى لاعلان الهدنة الشاملة فرحاً بالانتصار الذي حققته المقاومة على العدوان الاسرائيلي.
وتوحدت القدس والضفة وغزة في مشهدٍ جابت فيه المواكب والمسيرات شوارع تلك المناطق.
وقال المتحدث باسم حركة "حماس""سامي ابو زهري" وامام حشدٍ من الشعب الفلسطيني، "ان هذا الشعب المحاصر والضعيف، انتصر على الة البطش الاسرائيلية. فعل المستحيل، فعل ما عجزت عنه جيوش العرب مجتمعة.
ومن جهته أكد الأمين العام لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين" د. رمضان عبدالله شلح" في مؤتمر صحفي عقد في بيروت أن إسرائيل فرضت الحرب، لكنها لم تفاجئ المقاومة "المقاومة بجميع أذرعها لم تبدأ الحرب مع الكيان، ورغم ذلك كانت تعد العدة  لملاقاة العدو، واستطاعت مفاجئته بمدى قدراتها".
وأوضح "شلح" أنه لا يمكن الرهان باي شكل من الاشكال على استراتيجية المفاوضات قائلاً "لا مكان للرهان على المفاوضات وابحثوا عن مسار المفاوضات في حطام قطاع غزة، مسار أوسلوا قصفته الطائرات في غزة، ابحثوا عنه تحت ركامها، وعلى الجميع حسم خياراته".
واشاد بانجازات المقاومة قائلا "لكل قوى المقاومة أقول لقد صنعتم المعجزة وأذهلتم العالم وأفقدتم العدو صوابه. المقاومة قالت للعالم كله إن فلسطين غير قابلة للنسيان والجريمة التي ارتكبت بحقها غير قابلة للغفران".
واشار" شلح "أن ما فعلته المقامة الفلسطينية من إنجازات في قطاع غزة، يجب أن يصدر الى الضفة المحتلة باسرع وقت ممكن.
وتوجه "شلح" بالشكر الى جميع الاطراف التي دعمت وتدعم المقاومة الاسلامية في فلسطين لافتاً الى ان هناك من يدعم المقاومة وهو معروف بالمنطقة.
وختم "شلح"، "اتخذنا قرارا كمقاومة فلسطينية أن معركتنا فقط مع إسرائيل، نحن بحاجة لوحدة موقف"./انتهي/

رمز الخبر 1839898

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =