رئيس الجمهورية: ايران ستواصل دعمها لشعوب سوريا والعراق ولبنان

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني على استباب الامن والاستقرار المستديمين في المنطقة , مشيرا الى ان ايران ستواصل دعمها لشعوب سوريا والعراق ولبنان.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس الجمهورية حسن روحاني اشار خلال استقباله عصر الاحد نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع اللبناني سمير مقبل , الى مشكلة الارهاب في المنطقة وضرورة التصدي لها , وقال : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم شعوب المنطقة ومن بينها شعوب سوريا ولبنان والعراق وباقي الشعوب التي تحارب الارهاب , وستواصل هذا الدعم.
وثمن رئيس الجمهورية مقاومة وصمود الشعب اللبناني في مواجهة اعتداءات الكيان الصهيوني الذي لا يرحم حتى النساء والاطفال , مضيفا : لحسن الحظ فان صمود ومقاومة الشعب اللبناني في التصدي لاعتداءات الكيان الصهيوني في السنوات السابقة ادت بهذا الكيان في الوقت الحاضر وبالرغم من امتلاكه أحدث الاسلحة وعدم خشيته من ارتكاب الظلم والعدوان , ان تساوره شكوك كثيرة في العدوان على الاراضي اللبنانية ولايتمكن من اتخاذ القرار بشن عدوان جديد.
واكد رئيس المجلس الاعلى للامن القومي على الوحدة والوفاق الوطني وتنمية وتطور لبنان , وكذلك احلال الامن والاستقرار في هذا البلد , معربا عن أمله في ان تكون وحدة وصمود الشعب اللبناني قوة رادعة في مواجهة اطماع الكيان الصهيوني وعدوانه على لبنان.
واشار رئيس الجمهورية الى دعم بعض الدول للجماعات الارهابية , وقال : ان خطأ فاحشا ارتكبته دول المنطقة وبعض الدول الغربية ومازالت ترتكب هذا الخطأ في دعمها الجماعات الارهابية المسلحة , ويجب على هذه الدول ان تدرك ان اي جماعة ارهابية لا يمكنها مطلقا ان تكون وسيلة للنفوذ في المنطقة.
واكد رئيس المجلس الاعلى للامن القومي على اهمية المحافظة على الامن والاستقرار المستديمين في المنطقة , مضيفا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتقد بضرورة طرد الجماعات الارهابية من المنطقة , والتصدي لممارساتها الاجرامية , وفي السياق من الضروري ان تتحد جميع دول المنطقة.
واوضح رئيس الجمهورية انه يجب تهنئة الجيش اللبناني لصموده ومقاومته في مواجهة المعتدين والجماعات التكفيرية والارهابية , مضيفا : ان علاقة الشعب الايراني بالشعب اللبناني هي علاقة محبة من الصميم , ويحدونا الأمل في توطيد الاتحاد والتقارب بين البلدين والشعبين اكثر من ذي قبل.
واكد روحاني ان الشعب الايراني يكن احتراما خاصل للشعب اللبناني , مضيفا : ان الشعب اللبناني العزيز فضلا عن النجاحات التي حققها في السنوات الماضية , فانه بات يعرف بانه شعب مقاوم في مواجهة العدوان الاجنبي.
من جانبه قال نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع اللبناني سمير مقبل في هذا اللقاء : في الوقت الحاضر فان عدوا آخر انشئ في المنطقة الى جانب العدو الصهيوني , وهي الجماعات الارهابية والتكفيرية.
واوضح نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع اللبناني , ان جميع اللبنانيين من جميع الطوائف والاحزاب متفقين في الوقت الحاضر على دعم الجيش اللبناني بهدف التصدي للجماعات الارهابية , وان الجيش اللبناني يتمتع بالجاهزية والانسجام والتضامن التام.
واكد سمير مقبل ان ما يحظى بالاهمية بالنسبة لنا هو المحافظة على حدود لبنان ومحاربة الجماعات الارهابية , والتأكيد على استعداد الاجهزة الامنية للمحافظة على أمن لبنان , وفي هذا السياق فان دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية في مساعدة الشعب اللبناني كانت مؤثرة على الدوام./انتهى/
 
رمز الخبر 1842537

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =