حركة عدم الانحياز :الحوار هو الحل الامثل  للموضوع النووي الايراني

عبرت حركة عدم الانحياز في الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن موقفها المبدئي في اعتماد الدبلوماسية والحوار كطريق وحيد من اجل الوصول الى حل طويل الامد بشأن البرنامج النووي الايراني.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان حركة عدم الانحياز اصدرت بياناً في اجتماع مجلس الحكام للوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن الرقابة والتحقق في الموضوع النووي الايراني مشددة على ضرورة استمرار الحوار بين ايران والدول الست.
وقالت الحركة في بيانها التي وجهته الى اجتماع مجلس الوكالة الدولية للطاقة الذرية والى مديرها العام يوكيا أمانو، والتي أصدرته في 11 من الشهر الجاري ان الدبلوماسية والحوار هماالطرق الامثل للوصول الى حل طويل الامد للبرنامج النووي الايراني، مشجعةً جميع الدول الاعضاء على المشاركة الايجابية في هذا الشأن.
وأشارت الحركة الى ان للوكالة الدولية للطاقة الذرية دوراً رئيسياً في الرقابة والتحقق في الجمهورية الاسلامية الايرانية المتعلق بخطة العمل المشتركة، مشيرةً الى انه بناءاً على هذا فإن الحركة تدعم دور الوكالة في هذا المجال.
وفي الختام أشارت حركة عدم الانحيازفي بيانها  الى التقريرالاخيرلمدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الذي يقضي بتمديد المحادثات بين ايران والمجموعة السداسية./انتهى/

رمز الخبر 1846109

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 5 =