قائد الثورة : الاقتدار هو من اسباب استقلال السلطة القضائية

أكد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي ان الاقتدار يعد من اسباب استقلال السلطة القضائية قائلا ان السعي وراء الاقتدار في السلطة القضائية ليس سعيا وراء السلطة السياسية والفئوية بل يعني الحزم والاصرار على كلام الحق.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان قائد الثورة الاسلامية قال لدى استقباله رئيس ومسؤولي السلطة القضائية مساء امس الاحد ان استقلال السلطة القضائية وعدم تأثره بالعوامل الأخرى يعد امرا هاما جدا ولذلك يجب التصدي للأشياء التي تنال من استقلال القضاء مثل التهديد والتطميع والخجل وضغط الرأي العام والاصرار على الحزم والمنهج والسلوك الصحيح للقضاء.  

  كما اكد سماحته على اتباع القانون والسلامة التامة في الجهاز القضائي معتبرا اياهما عاملان مؤثران وهامان في تحقيق استقلال السلطة القضائية، واضاف : لقد تم انجاز اعمال جيدة في مجال سلامة السلطة القضائية ويجب الاستمرار في هذا النهج بكل جدية لأن وجود أي فساد في السلطة القضائية سيؤدي الى فساد اكبر في المجتمع.

واعتبر قائد الثورة الاسلامية الحؤول دون وقوع الجرائم من القضايا الحساسة والهامة في السلطة القضائية وقال بأنه يجب على السلطات الأخرى ان تعمل في هذا الاتجاه ايضا ويجب القيام بعمل منظم في هذا الصدد لأنه في غير هذه الحالة فإن الجرائم ستزداد وستنتشر باستمرار ولايمكن السيطرة عليها /انتهى/.

رمز الخبر 1856140

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =