ظريف يأمل في بناء علاقات اكثر جدية وقوة بين ايران وفرنسا

اعرب وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف عن أمله في ان تتجه ايران وفرنسا نحو بناء علاقات اكثر جدية وقوة في المستقبل.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان ظريف قال خلال مؤتمر صحفي مشترك من نظيره الفرنسي لوران فابيوس اليوم الاربعاء في طهران ان العلاقات الايرانية الفرنسية شهدت تقلبات خلال السنوات الاخيرة ونحن نامل في ان نتجه من الان فصاعدا نحو بناء علاقات اقوى واكثر جدية.

 واضاف ظريف : ان تنفيذ الاتفاق النووي قد افسح المجال امام التعاون الاقتصادي في مجالات الطاقة والنقل وصناعة السيارات وان هذا التعاون كان في الاساس موجودا بين ايران وفرنسا تاريخيا.  

 كما اعلن ظريف ان وفدا اقتصاديا فرنسيا سيزور ايران في نهاية الصيف الحالي برئاسة احد الوزراء الفرنسيين مضيفا بان فابيوس ايضا سيجري مباحثات اليوم مع عدد من الوزراء الاقتصاديين الايرانيين.

 واشار ظريف الى المواضيع المشتركة بين ايران وفرنسا وقال: ان مكافحة التطرف والارهاب والمخدرات والتعاون في مجال البيئة هي مجالات الحوار بين ايران وفرنسا.

 واضاف ظريف ان ايران كانت لديها علاقات قديمة مع فرنسا في المجال النووي اضافة الى الاتفاق النووي الذي حصل مؤخرا معربا عن أمله في توسيع العلاقات بين البلدين في هذا المجال.

وصرح ظريف ايضا: نحن نأمل في حل سوء الفهم الذي حصل في الماضي وتعزيز العلاقات في المستقبل من اجل المصلحة المشتركة والسلام والأمن، اننا قد بدأنا تعاونا اقليميا لمكافحة الارهاب والتطرف وأنا مسرور بسبب تطابق وجهات النظر مع وزير الخارجية الفرنسي في هذا المجال /انتهى/.  

رمز الخبر 1856660

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 8 =