محافظ البنك المركزي يدعو البنوك اليابانية الى افتتاح فروع لها في ايران

اعرب محافظ البنك المركزي ولي الله سيف عن تقديره للتعاون الجيد الذي ابدته البنوك اليابانية مع النظام المصرفي الايراني خلال فترة الحظر, داعيا الى افتتاح فروع للبنوك اليابانية في ايران.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان محافظ البنك المركزي ولي الله سيف قال خلال لقائه وفدا اقتصاديا يابانيا مكون من 60 شخصا برئاسة نائب وزير الاقتصاد: توجد فرص جيدة لتطوير العلاقات الاقتصادية بين ايران واليابان , ونحن بدورنا ندعم ترجمة هذه الفرص عمليا.
واكد محافظة البنك المركزي على اهمية وجود ارضية للانشطة الجيدة في مختلف القطاعات الاقتصادية وخاصة في المجالات المصرفية والمالية بين البلدين , وقال : ان ايران تمتلك امكانية كبيرة للاستثمار , ومن جهة فان اليابان باعتبارها دولة تمتلك التكنولوجيا بمقدورها انتهاز هذه الفرصة للاستثمار المشترك في ايران.
وتابع ولي الله سيف قائلا : ان الاسواق الكبيرة في ايران والدول المجاورة تعد فرصة مناسبة للانتاج المشترك في ايران بالتعاون مع اليابان , ومن ثم تصديرها الى دول المنطقة.
واضاف : ان هذا الشكل من التعاون سيكون له نتائج ايجابية بالنسبة للبلدين.
واعرب عن تقديره للتعاون الجيد الذي ابدته البنوك اليابانية مع النظام المصرفي الايراني خلال فترة الحظر وخاصة في العامين المنصرمين , وقال : ان البنوك الايرانية واليابانية لديهما تعامل سابق , ويحدونا الأمل بتعزيز هذه الروابط اكثر من ذي قبل.
ودعا محافظ البنك المركزي المستثمرين اليابانيين للتواجد في ايران , مضيفا: ان العقبات والقيود بالامكان ازالتها بسرعة ولكن على المستثمرين اليابانيين ان يلتفتوا الى ان ايران تختلف عن السابق.
وتابع قائلا : ان التعاون المصرفي بشكل مباشر ونشاط فروع البنوك اليابانية في ايران يساهم في تعزيز العلاقات الاقتصادية.
من جهته قال نائب وزير الاقتصاد الياباني ياماغيوا في هذا اللقاء : ان الشركات اليابانية على استعداد للتعاون مع الشركات الايرانية في مجالات الكهرباء والطاقة والبيئة والسيارات والسلع الاستهلاكية وباقي المجالات.
واكد المسؤول الياباني على ضرورة التعاون المالي باعتباره يشكل هيكلية توسيع التجارة بين ايران واليابان , مشيرا الى ان الوفد الاقتصادي الياباني يضم عددا من مدراء البنوك والشركات , مبديا ترحيبه باستثمار الشركات اليابانية في ايران وخاصة بعد رفع العقوبات./انتهى/


 

 

          

رمز الخبر 1856833

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 7 =