حزب الله يرفع الجهوزية لمواجهة شبيهة بحرب تموز

افادت مصادر لبنانية ان حزب الله رفع مستوى الجهوزية للمستوى الاقصى لمواجهة حرب او سيناريو شبيه بحرب تموز 2006 مع الاخذ بالاعتبار ان الامور من المحتمل ان تفلت من يد الجميع وتشتعل الجبهات لتحرق كل الاحتمالات".

واشارت مصادر مطلعة لى ان "التقييم الحاصل اليوم يدلّ على ان اسرائيل تتحضّر لعمل ما، اذ تعتبر القيادة الاسرائيلية ان وضعها أصبح مصيرياً وعلى المحك بعدما اتّجهت الأمور الدولية لانهاء الاتفاق النووي مع ايران، وانه خلال 35 عاماً من الحصار استطاعت ايران دعم حركات المقاومة اهمها "حزب الله" وحركات "الجهاد" الفلسطينية في غزة، فكيف عندما تصبح ايران دولة نووية ذات قدرات مالية وعسكرية أقوى وخصوصاً ان روسيا فتحت مخازنها الاستراتيجية لها وتالياً سيستفيد "حزب الله" والمنظمات الفلسطينية أكثر من أيّ وقت".

واضافت المصادر ان اسرائيل تعتقد انها قادرة ان تعمل على تجييش عاطفة اليهود الاميركيين داخل الكونغرس لعدم إعطاء الموافقة على الاتفاق النووي الايراني، وكذلك انها تستطيع فرض سيناريو عسكري محدد ولا سيما ان "حزب الله" باعتقاد اسرائيل منغمس بالوحول السورية، الا ان الحقيقة ان "حزب الله" يعتبر الجبهة من سوريا الى لبنان جبهة موحدة لا انفصال بينهما، ولهذا فان "حزب الله" رفع مستوى الجهوزية للمستوى الاقصى لمواجهة حرب او سيناريو شبيه بحرب تموز 2006 مع الاخذ بالاعتبار ان الامور من المحتمل ان تفلت من يد الجميع وتشتعل الجبهات لتحرق كل الاحتمالات"./انتهى/

رمز الخبر 1857070

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =