تنمية العلاقات الدولية من اولويات الحكومة الايرانية

أعرب النائب الأول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري عن رضا الحكومة إزاء نجاحها في تنمية علاقات ايران الدولية برغم الانتقادات الموجهة إليها مؤكداً إن هدف الحكومة خدمة مصالح البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إنّ النائب الأول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري صرح في المؤتمر الدولي الخامس لصناعة الطاقة الذي اقيم في صالى اجتماعات المكتبة الوطنية بطهران بأن بناء علاقات حسنة وطيبة مع دول العالم من أولويات الحكومة الايرانية معتبراً إن الاستبيانات التي أجريت حول الاتفاق النووي أظهرت نسبة تأييد 85% من الشعب الايراني، إلى جانب دعم قائد الثورة الاسلامية ومراجع الدين ومجلس الشورى الإسلامي. لهطا الاتفاق.

وأضاف جهانغيري إن ما اتبعه البعض في السابق لم يحل المشاكل التي تواجه الشعب الايراني، فتذرعت الدول الغربية بالعقوبات الاقتصادية لتلحق الضرر بالشعب الايراني اينما كان. 

وأضاف النائب الأول لرئيس الجمهورية إن هدف الحكومة هو إزالة الصعوبات التي تواجه ايران والعمل على تحسين اوضاع الحياة وتقديم الأفضل للشعب الايراني، منوهاً إلى إنّ النقد لن يضعف عمل الحكومة، فالحكومة تستمد قوتها من توجيهات القائد و من دعم الشعب لها. 

كما أكد جهانغيري على إن الحكومة ترغب في اصلاح القطاع المصرفي بالإضافة إلى رفع صادرات البلاد إلى جانب دعم القطاع الخاص./انتهى/. 

رمز الخبر 1858738

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =