لاريجاني : خطة العمل المشتركة ستزيل العقبات الاقتصادية

صرح رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني إن خطة العمل المشترك الشاملة التي نتجت عن الاتفاق النووي بين ايران ودول مجموعة 5+1 ستساعد على إزالة العقبات الاقتصادية من البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني صرح في المؤتمر الوطني لعمال البناء في ايران الذي أقيم أمس الخميس في مدينة قم المقدسة إنه يجب العمل على إزالة العقبات التي تواجه اقتصاد البلاد وايجاد فرص عمل جديدة لمكافحة البطالة وتحقيق الازدهار الاقتصادي في البلاد. 

وأشار لاريجاني إلى جهود عمال البناء وما بذلوه منذ بداية الثورة الاسلامية، مثمناً عملهم المقاوم لما واجهته البلاد من عقوبات وهجمات اقتصادية دائماً. 

وأوضح رئيس مجلس الشورى الاسلامي إن القوانين التي صادق عليها المجلس في الآونة الأخيرة تهدف بشكل كامل لتحسين الوضع المعيشي لاكثر من مليون عامل في أرجاء البلاد، مؤكداً إن الدفاع عن حقوق العمل مهمة المسؤولين في البلاد. 

كما أضاف لاريجاني إن ايران تستقدم اليد العاملة في بعض المجالات لكن الأولوية الأصلية لليد العاملة الايرانية، مؤكداً على ضرورة إقامة دورات تدريبية تعليمية تشمل جميع العمال لتفادي الأخطاء في العمل وبالتالي خفض معدل الحوادث المحتملة. 

وشرح رئيس السلطة التشيريعة لأعضاء المؤتمر حول محادثات الاتفاق النووي خلال العقد الماضي والصعوبات التي واجهت الفريق المفاوض منوهاً إلى إن الملف وصل إلى طرق مسدودة في السابق ثم اعيد المحاولات مرة ثانية لتنجح في النهاية بتوقيع الاتفاق النووي. مؤكداً على إن خطة العمل المشترك تهدف إلى إزالة المشكلات الاقتصادية التي تواجه البلاد. 

كما اعرب لاريجاني في حديثه عن أسفه الشديد للأحداث التي تشهدها نيجيريا من قمع وقتل للمسلمين الشيعة، متمنياً على المسؤولين مواجهة أحداث العنف ووقف ماكينة القتل في البلاد. /انتهى/. 

رمز الخبر 1859438

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =