العالم بحاجة إلى فهم واضح للاسلام

أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني على أهمية الحوزات العلمية ومهمتها في نشر الاسلام الحقيقي، وإبعاد الشبهات التي تحيط به.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني قام بجولة في مدينة قم المقدسة وزار الحوزة العلمية "الامام رضا (ع)" مؤكداً على الدور الفاعل الذي تقوم به الحوزات العلمية في تعريف الاسلام وهداية عباد الله. 

وصرح رئيس مجلس الشورى الاسلامي إن التنظيمات الإرهابية التي تدعي الاسلام تسيء لصورة الاسلام في العالم، حيث يستغل البعض هذه الظروف لنشر الاسلاموفوبيا في الغرب. لافتاً إلى إن هذه التنظيمات الإرهابية المتطرفة لا تمثل حقيقة الاسلام ولا تمثل اي فرقة منها. 

وأشار لاريجاني إلى أن ايران قد حذرت سابقاً من خطر هذا التطرف إلا ان الغرب أهملها، بل ودعم التيارات الإرهابية في افغانستان والعراق وسورية. وأدرك متأخراً إن هذا الخطر الذي يدعمه سيصل إليه، ومع ذلك لازال الغرب يرسل الأسلحة للإرهابيين في الشرق الأوسط. 

وأكد رئيس السلطة التشريعية على أهمية إعداد مختصين في الاسلام ليتمكنوا من مواجهة التيارات المختلفة المنتشرة في العالم. منوهاً إلى ان العالم بحاجة إلى ايضاحات حول حقيقة الفكر الاسلامي. 

وأوضح لاريجاني ان الاقتصاد الايراني له أهمية خاصة إلى جانب المجالات الأخرى الثقافية والاجتماعية، ولاسيما مشكلة التضخم الاقتصادي والبطالة، الذي تسببه العقوبات الاقتصادية من جهة وسوء الإدراة من جهة ثانية. 

كما أردف رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان بعض الدول الإقليمية تتبع سياسيات خاطئة تسعى من خلالها لإعادة الامبرطوريات في المنطقة، لكن عصر الامبرطوريات انتهى، وهذه الأفكار الواهية ستكلف المنطقة اثمانا باهظة. /انتهى/. 

رمز الخبر 1859559

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =