العميد جواني : احداث نيجيريا تظهر قلق بعض الحكومات من الصحوة الاسلامية

قال المستشار الاعلى لممثل الولي الفقيه في الحرس الثوري العميد يدالله جواني ان احداث نيجيريا وبعض الدول الاسلامية الاخرى تثبت ان هناك حكومات ينتابها القلق من نجاج امواج الصحوة الاسلامية.

وقال العميد جواني في مقابلة مع وكالة مهر للأنباء : ان ما نراه اليوم في باكستان ونيجيريا والبحرين وأذربيجان يظهر ان هناك بعض الحكومات التي ينتابها القلق من نجاح امواج الصحوة الاسلامية فنظام آل سعود وقطر والبحرين ونيجيريا والكيان الصهيوني هم قلقون بشدة من نجاح امواج الصحوة الاسلامية في العالم وخاصة في منطقة غرب آسيا.

واشار العميد جواني الى قتل المسلمين في مناطق زاريا في نيجيريا وباراجنار في باكستان ونارداران في أذربيجان وقال : في البلدان الاسلامية المختلفة مثل دول شبه الجزيرة العربية ومنطقة شرقي آسيا والقوقاز وآسيا الوسطى والقارة الافريقية نشاهد صحوة اسلامية تزداد عمقا واتساعا يوما بعد يوم.

 وتابع : ان مسؤولية الجمهورية الاسلامية والمسؤولين الايرانيين تجاه امواج الصحوة الاسلامية في العالم هي مسؤولية ثقيلة وان صون هذه الصحوة والدفاع عن الاشخاص الذين ثاروا وتحركوا هو من واجبنا /انتهى/.

  

رمز الخبر 1859535

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 13 =