خطة العمل المشترك خطوة لشرق أوسط آمن

ادعى وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند إن دخول خطة العمل المشترك حيز التنفيذ سينعكس إيجاباً على الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن رويترز إن وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند رحب بدخول خطة العمل المشترك الشاملة بين ايران ودول مجموعة 5+1 حيز التنفيذ، لافتاً إلى إن هذا التعاون الدولي سينعكس بشكل ايجابي على الشرق الأوسط محولاً إياه إلى منطقة أكثر أمناً. 

وأعرب من جهته وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس عن ترحيب  باريس بتنفيذ خطة العمل المشترك الشاملة موضحاً إن بلاده تراقب إجراءات ايران بشكل دقيق. 

وأضاف فابيوس إن الاتفاق النووي الايراني خطوة هامة ضمن المساعي الدولية للحد من انتشار الاسلحة النووية، منوهاً إلى دور فرنسا في الوصول إلى هذا الاتفاق و البدء بتنفيذ خطة العمل المشترك الشاملة. /انتهى/. 

رمز الخبر 1860057

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 8 =